سلطة الضبط تستيقظ من سباتها

سلطة الضبط تستيقظ من سباتها

يبدو أن سلطة الضبط للبريد

والمواصلات السلكية واللاسلكية قد استيقظت من سباتها وقررت عدم السكوت عن قضية ”اتصالات الجزائر – إيباد”، حيث وجهت، الأسبوع الماضي ، مراسلة إلى شركة ” إتصالات الجزائر”، تعبر فيها عن دهشتها للسهولة التي تمت بها عملية عزل متعامل أساسي في مجال خدمة التزود بالأنترنيت بحجم شركة ”إيباد”، وهذا دون عناء البحث عن حلول تضمن عدم حرمان الزبائن من حقهم في خدمة الأنترنيت، طبقا للالتزامات التجارية لشركة ”إيباد”. والغريب في الأمر، أنه وعلى الرغم من قرار سلطة الضبط، إلا أن الوزير بصالح ولأسباب مجهولة يفضل حل وتصفية الشركة الخاصة وإعلان إفلاسها، وهو ما عزز الشكوك حول خلفيات الموقف.



التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة