سنة حبسا نافذا لمتهم اشترى “الزلابية” لأمير جماعة إرهابية في بومرداس

سنة حبسا نافذا لمتهم اشترى “الزلابية”  لأمير جماعة إرهابية في بومرداس

أدانت محكمة الجنايات لدى مجلس قضاء بومرداس، متهم من مواليد   1977 ينحدر من قرية بن والي ببلدية رأس جنات في بومرداس، بعام حبسا نافذا عن جناية تشجيع وتمويل جماعة إرهابية مسلحة، فيما برأت المتهم الثاني في 63 من العمر والذي  يعمل سائق سيارة أجرة من نفس الجرم، بعدما التمست النيابة في حقهم 10 سنوات حبسا نافذا.

وقائع القضية وحسب تصريحات المتهم في الجلسة تعود إلى شهر نوفمبر 2009 ، عندما ألقي القبض على المتهم الأول الذي جر معه الثاني، حيث اعترف لدى الضبطية أنه التقى صدفة بالإرهابي “ب.ن فاتح” أمير كتيبة النور الذي أطاحت به مصالح الأمن أول أمس ببلدية تيمزريت بدائرة يسر، والذي التحق بالعمل المسلح سنوات التسعينات أين كان يرافقه في أول لقاء له به الإرهابي  الثاني “هـ. محمد” اللذان يعرفهما بحكم أنهما أبناء منطقة واحدة، حيث طلب منه الأول أن يشتري لهما كيلوغرام من الزلابية فوافق في الوهلة الأولى، إلا أنه عدل عن الفكرة  وتوجه مباشرة إلى منزله، إلا أن اللقاءات بينهم تكررت ثلاث مرات، حيث طلب منه في المرة الثانية أن يمد لهم يد العون و يساعدهم بنقل أخبار وتحركات عناصر الجيش الوطني الشعبي فسلمه شريحة، إلا أنه قام بكسرها حتى لا يتصلوا به، أما آخر لقاء بينهم فكلفه فيه بالتنقل إلى المدعو “عمي السعيد” سائق تاكسي اعتاد التعامل مع هذه الجماعة، فقدم له مواصفات هي نفس مواصفات المتهم الثاني، ليجره على إثر ذلك بعدما قدم مواصفاته للضبطية القضائية، إلا أنه أكد عدم معرفته شخصيا، كما أكد المتهم الأول أن الإرهابي”ب.فاتح” هدده باستعمال سلاح لعدم الإبلاغ، في حين أن المتهم الثاني أنكر أن تكون له صلة بالجماعات الإرهابية، مثلما أنكر أنه يكنى بـ “عمي سعيد”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة