سنتان حبسا نافذا لنائب رئيس ''مير'' ششار بخنشلة

أدانت محكمة ششار

مساء أمسنائب رئيس بلدية ششار التي تقعجنوب عاصمة الولاية بنحو 50 كلم، بسنتين حبسا نافذا، وذلك بعدما تمت متابعته على خلفية شكوى التي تقدم بها بعض الأعضاء وموظفي البلدية، بعدما أقدم هذا النائب على توزيع أراضي ما يعرف بتعاونية عباس لغرور بششار، ومنح لنفسه ولمقربيه قطعا منها واستبدل 8 مستفيدين من أصل 20 مستفيد، وذلك عندما كان رئيس البلدية في دورة تكوينية بمدينة باتنة، ليتم إحالة الملف على التحقيق بإذن من وكيل الجمهورية، أين تم وضع النائب تحت الرقابة القضائية وإحالته للمحاكمة.وقد نفى نائبالميرالمتهم بالجرم المنسوب إليه، وقال أن العملية دبرت ضده، قبل أن تلتمس النيابة في مرافعتها إدانته بـ7 سنوات حبسا نافذا، قبل أن يؤجل الرئيس الجلسة النطق بالحكم لجلسةأمسأين قرر إدانة المتهم بسنتين حبسا نافذا، و20 مليون سنتيم غرامة مالية، وقد علمتالنهارأن المتهم قد استأنف الحكم لدى مجلس قضاء أم البواقي.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة