سوفية تطلب من وكيل الجمهورية أن يكون وليّها لتتزوج من تحب

سوفية تطلب من وكيل الجمهورية أن يكون وليّها لتتزوج من تحب

تقدمت شابة

عمرها 32 سنة بطلب خطي إلى وكيل الجمهورية لدى محكمة الوادي، تطلب منه أن يكون وليا لها في عقد زواجها مع الشخص الذي تحبه. وجاء طلب هذه الفتاة السوفية الغريب والمفاجئ بالوادي، إثر رفض أفراد عائلتها بمن فيهم وليها الشرعي والدها، وأقاربها، هذه الرابطة الزوجية التي تجمع ابنتهم مع رجل بسبب أنه غريب عن الوادي.. دون إدراك للعوامل الإنسانية والشعورية الأخرى. وقد تحدّت هذه الشابة، الموظفة في مديرية التخطيط، أسرتها وتزوجت البنّاء عرفيا لكنها اصطدمت بعوائق حالت دون ترسيم زواجها كون شروط العقد تتطلب ولي المرأة، إلا أن التعديلات الأخيرة لقانون الأسرة والتي لا تشترط أن يكون الولي هو الوالد، بل تمنح الحرية للمرأة أن تختار بنفسها أي شخص ليكون وليها في عقد الزواج، فتقدمت بهذا الطلب لوكيل الجمهورية الذي وقّع عليه بالموافقة وعين القاضي وليا لهذه المرأة وأُبرم عقد الزواج.. وحققت الشابة السوفية حلمها بالارتباط القانوني بفارس أحلامها.. الرجل الذي شيد العديد من مباني سوف..! 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة