سوق أهراس: قائمة المستفيدين من الدعم المخصص للفلاحة تثير تذمر واستياء سكان بعض مشاتي المنطقة

هدد سكان بعض المشاتي التابعة إداريا لبلدية “سافل الويدان” الواقعة غرب مقر عاصمة الولاية سوق أهراس على مسافة حوالي 70 كلم بالخروج إلى الشارع

في حال عدم مراجعة قائمة المستفيدين حاليا من الدعم المخصص للفلاحة المتمثل في توزيع المضخات الموجهة للسقي بالإضافة إلى عمليات توزيع المواشي على الأرامل وحسب تصريحات بعض الغاضبين لجريدة “النهار” فإن الهيئة المنتخبة حديثا على رأس المجلس الشعبي البلدي كرست منطق المجاملة والمحاباة في انتقاء المستفيدين رغم عدم توفر شروط الاستفادة لدى البعض منها اللا علاقة بين هؤلاء والعمل الفلاحي أصلا وحسبهم فإن العديد منهم لم تتم معاينة أراضيهم من قبل الفرع الفلاحي التابع لدائرة بئر بوحوش.
وتوازيا مع ذات الاستياء والتذمر شهدت قائمة المستفيدين من المواشي الموجهة لفئة الأرامل ذات التأثير في نفوس بعض اللواتي وأهاليهم ممن لم ترد أسماؤهم خاصة وأن بعض النسوة المستفيدات لهن منحة قارة مقابل عدم توفر ذات الشرط لدى المقصيات في حين وردت أسماء بعض النسوة لأجل إسكانهم رفقة ذويهم من عمليات الإقصاء الحاصلة بمجال الفلاحة المتضمنة المضخات الموجهة للسقي الفلاحي وعليه يطالب سكان بعض المشاتي الجهات المعنية التدخل لغرض التحقيق في التجاوزات الحاصلة في عمليات التوزيع الصادرة المتضمنة والد رئيس البلدية وبعض أقاربه واحد أعضاء المجلس البلدي على حد أقوالهم متمنين إتاحة الفرصة لممتهني حرفة الأرض الحقيقيين على مدار طوال السنين الماضية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة