سونلغاز تبقى محل استياء المواطن ببسكرة

رغم ارتفاع رقم أعمالها الذي وصل إلى 313 مليار و200 مليون سنتيم تبقى مؤسسة سونلغاز ببسكرة محل استياء المواطن أو الزبون الذي مازال لم يرض بعد عن مستوى خدماتها، خاصة في فصل الصيف الذي يشهد عادة إنقطاعات متكررة وكذا نقصا في التيار الكهربائي.

شهدت مؤسسة سونلغاز ببسكرة تحولا هاما من حيث عدد المشاريع سواء تعلق الأمر بتزويد المواطن بالكهرباء أو الغاز الطبيعي، هذا الأخير الذي مازال لم يغط أغلب المناطق بالولاية، كما يشهد تعثر في عدد من الجهات لأسباب مختلفة، بعضها له صلة بأصحاب الأراضي التي تستغل في تمرير قنوات الغاز وآخر ذات صلة بأمور تقنية، كما تبقى ثاني مؤسسة وطنية تعاني من مشكل الطاقة الضائعة التي قدرت، حسب تقارير هذه المؤسسة بـ14.4 بالمائة، ما يمثل 142.2 جيغاواط بمبلغ إجمالي يصل إلى 56 مليار سنتيم, من جانب آخر تبقى ديون المؤسسة على عاتق زبائنها عائقا آخر، حيث تسجل سونلغاز مبلغ يصل إلى 51.6 مليار أي ما يعادل 18 بالمائة من رقم أعمال المؤسسة كمستحقات لها على مشتركيها, وبعملية بسيطة تغطي هذه الديون مستحقات مستخدمي المؤسسة لفترة سنتين, و حول المؤسسات التي عليها مستحقات لفائدة سونلغاز تأتي الجزائرية للمياه في المرتبة الأولى بمبلغ 5.14 مليار, فيما تحتل البلديات الأخرى الرتبة الثانية بـ4.21 مليار وكذا مؤسسات الدولة بـ3.24 مليار.

من جهة أخرى، تسعى مؤسسة سونلغاز إلى تحسين خدماتها وفق برنامج مسطر، غير أنها عجزت في كثير من الأحيان على تحسين خدماتها من حيث المشاريع المنجزة حديثا، حيث تبقى العديد من المؤسسات تعاني من عدم ربطها بشبكة الكهرباء لأسباب متعددة تتحمل في أغلبها المؤسسة أسباب التأخر فيها وتعد مؤسسات التربية الأكثر تضررا، ناهيك عن ضعف التيار الكهربائي في عدد من المناطق ورغم توفير مساحات لإنجاز محولات كهربائية لتقوية الضغط، حسب طلب سونلغاز، غير أنه لم يتم إنجاز المحولات الكهربائية. هذا وتعد المؤسسة قد نجحت في تقليص الإنقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي مقارنة بالسنوات الفارطة، وتنوي المؤسسة إنجاز بعض المشاريع الجديدة خلال سنة 2009 ورصدت لذلك غلاف مالي يقدر بـ28.5 مليار ومن بين المشاريع المبرمجة انجاز شبكات كهربائية جديدة للتوتر المتوسط mt هوائية أرضية وأخرى للتوتر المنخفض dt هوائية، بالإضافة إلى مراكز تحويل MT/BT جديدة, أما التغطية بالغاز الطبيعي فمازالت تشهد عدد من العراقيل خاصة على مستوى إنجاز القنوات الخاصة بالغاز, وحسب برنامج المؤسسة فإنه سيتم استفادة عدد من البلديات بالغاز الطبيعي خلال هذه السنة، منها بلدية أولاد جلال بمناطق تجزئات 386, 392, 223 وفي بلدية بسكـرة ستتدعم أحياء 140 تجزئة تطورية بالعالية, باب الضرب, 10 تعاونيات الحي البلدي الجديد، حي رأس القرية، المنطقة الغربية، حي سيدي بركات، قداشة، لمسيد، والمنشأ بهذه المادة الحيوية بالإضافة إلى أحياء ببلديات القنطرة وليشانة. وتسعى سونلغاز إلى تحصيل مستحقاتها من خلال العدالة، كما كانت محل رفع دعاوى قضائية من قبل زبائنها وذلك من خلال 113 قضية، منها 24 قيد الفصل و89 قضية منها 46 فصل فيها لصالح المؤسسة و43 ضدها، فيما تم تعيين خبير في 13 قضية ومن أهم أنواع القضايا تأتي قضية عدم تسديد الفواتير وإصدار شيكات بدون رصيد وسرقة الكهرباء في صدارة القضايا.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة