سيدة تحلم بحكم الجزائر.. من مقهى بباريس!

سيدة تحلم بحكم الجزائر.. من مقهى بباريس!

يبدو أن عدوى جنون الحكم قد أصاب حتى زوجات رجال الأعمال

 وإلا كيف نفسر لجوء سيدة محترمة زوجة رجل بارز في عالم المال والأعمال “كان سابقا إطارا مهم” إلى الحديث وبصوت مرتفع أنها ساهمت في تنحية بعض المسؤولين وتعويضهم بآخرين!! الغريب أن هذه السيدة لم تكن في مجمع حضره مسؤولين كبار في الدولة وإنما في مقهى “الفوكاتس” بشارع الاليزيه بباريس وبحضور جمع من المحتالين الحالمين بالعودة إلى العهد الذي كانت الأمور تسير فيها الجزائر من المقاهي الباريسية. أحد هؤلاء الذين سمعوا المحادثة التي جرت بالصوت المرتفع قال “الحمد لله أن الرئيس بوتفليقة أغلق الأبواب أمام هؤلاء“.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة