سيدي السعيد ينتقد دعاة المقاطعة ويدعو سكان القبائل إلى التصويت بقوة

دعا الأمين

العام للمركزية النقابية جميع المواطنين من سكان القبائل إلى الإقبال على صناديق الاقتراع والتصويت لصالح بوتفليقة يوم 9 أفريل، موعد الانتخابات الرئاسية، معددا على الجمهور الذين حضروا التجمع الأسباب الخمسة التي جعلت الاتحاد العام للعمال الجزائريين يساند بوتفليقة لتوليه العهدة الرئاسية الثالثة.
وقال عبد المجيد سيدي السعيد في تجمع نشطه أمس بولاية تيزي وزو، أن مساندة الإتحاد العام للعمال الجزائريين للمترشح المستقل عبد العزيز بوتفليقة كانت بعد تنفيذه الوعود التي عاهد بها الشعب الجزائري لدى توليه العهدة الرئاسية الأولى، وهي تحقيق الأمن في البلاد، وإعطاء الجزائر مكانتها الدولية، وانجاز مشاريع تنموية هامة بكل ربوع الوطن، وإنعاش الاقتصاد الوطني، والاهتمام بمطالب العمال خاصة المتقاعدين.وأكد رئيس اتحاد العام للعمال الجزائريين أن العمال كلهم وكلوا الاتحاد لاختيار المترشح المناسب للتصويت عليه، وأن الاتحاد اختار عبد  العزيز بوتفليقة للتصويت عليه ولام كثيرا الأشخاص الذين نسوا ما مرت به الجزائر قبل سنوات مصرحا: ” الكثيرون نسوا أن في فترة معينة لم يكن يبحث الجزائري إلا على الأمن، وأن الإرهاب أوصل الجزائر إلى وضعية جد صعبة على عدة مستويات اقتصادية، حيث خسرت الجزائر ما يزيد عن 25 مليار دولار بعد تخريب آلاف المدارس والبلديات والمؤسسات وفقدان أكثر من 250 ألف عامل منصبه بسبب الإرهاب .

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة