سيول تؤكد عدم تراجعها عن فرض إجراءات عقابية ضد بيونغ يانغ

سيول تؤكد عدم تراجعها عن فرض إجراءات عقابية ضد بيونغ يانغ

قالت الحكومة الكورية الجنوبية اليوم

 الأربعاء أنها لن تتراجع عن قرارها الخاص بفرض إجراءات عقابية على  كوريا الشمالية لإغراقها  بارجة حربية تابعة لها  على الرغم  من التصريحات شديدة اللهجة الصادرة عن بيونغ يانغ والتي تضمنت تهديدات بشن حرب وقطع جميع العلاقات مع من سيول. وذكرت وكالة الأنباء الصينية انه وسط التوتر المتصاعد  في شبه الجزيرة الكورية بعد ان اتهم تحقيق دولي كوريا الشمالية بتعمد مهاجمة بارجة تابعة لكوريا الجنوبية  وقتل 46 بحارا  نفت بيونغ يانغ مسؤوليتها عن الهجوم وأصدرت سلسلة من التهديدات تضمنت شن “حرب شاملة” ضد سيول بسبب الخطوات العقابية التي أعلنتها  ضدها. 

وقال تشون هاي- سونغ المتحدث باسم وزارة الوحدة الكورية الجنوبية  للصحفيين ان كوريا الشمالية مرة أخرى تتخذ إجراءات تهديدية تضر بالعلاقات  بين الكوريتين  على الرغم  من  انه يتعين عليها اتخاذ خطوات ملائمة  للاعتذار عن هجومها ومعاقبة هؤلاء المسؤولين عنه. ان حكومة (كوريا الجنوبية) ستواصل بثبات التعامل بحزم مع تهديدات الشمال” .

وأضاف “سنواصل اتخاذ الإجراءات  التي أعلنا عنها في 24 ماي”  مشيرا إلى سلسلة من الإجراءات  العقابية التي تعتزم سول اتخاذها ضد  بيونغ يانغ بما فيها تنظيم مناورات مشتركة مع الولايات  المتحدة للتدريب على مواجهة الغواصات وقطع العلاقات  التجارية والثنائية مع  غريم سيول الشمالي في وقت الحرب.

وكانت بيونغ يانغ قد ذكرت يوم الثلاثاء  أنها بصدد قطع جميع العلاقات والاتصالات  المتبقية مع سيول خلال ما تبقى من ولاية الرئيس الكوري الجنوبي لي ميونغ – باك  وطرد جميع موظفي المكتب الاستشاري  المشترك الكائن في بلدة كايسونغ الحدودية. 

وفي بيان صدر عن لجنة إعادة الوحدة السلمية لكوريا  قالت كوريا الشمالية أنها تعتزم منع جميع سفن كوريا الجنوبية من المرور عبر مياهها  ومنع جميع شركات الطيران الكورية الجنوبية من استخدام مجالها الجوي  وشن هجوم مضاد لما وصفته بالأنشطة الدعائية المناهضة لبيونغ يانغ والتي استؤنفت مؤخرا بعد الكشف عن نتائج التحقيق الذي أشار إلى تورط كوريا الشمالية في الحادث البحري المأساوي.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة