سيول تتمكن من تطوير مفاعل نووي للأبحاث

سيول تتمكن من تطوير مفاعل نووي للأبحاث

قالت تقارير إخبارية

أن كوريا الجنوبية نجحت في تطوير مفاعل نووي بقدرة 30 ميغاوات الى واحد من المفاعلات الأكثر تنوعا وفعالية في العالم.

وأوضحت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية “يونهاب” نقلا عن معهد الأبحاث للطاقة النووية في ديجون /160 كلم/ جنوب سيول قوله انه تم تحويل وحدة مفاعل التطبيق المتقدم /للنيوترون/ عال التغير لإنتاج /النيوترونات الباردة/ و نظام اختبار حلقة الوقود.

و جاء في بيان أصدره المعهد اليوم الاثنين أن القدرة على إنتاج النيوترونات الباردة و نظام اختبار حلقة الوقود يجعل مفاعل /هانارو/ مفاعلا متعدد الأغراض مضيفا بأن وحدة واحدة يمكنها الأن تنفيذ جميع المهام من مفاعل للأبحاث.

و لا يستخدم مفاعل الأبحاث فقط لتوليد الطاقة بل لإنتاج النظيرات المشعة للأغراض الطبية والصناعية كما يستخدم أيضا لإجراء مختلف الدراسات العلمية والهندسية بالإضافة الى تدريب الخبراء .كما يمكن استخدامها لتطوير مواد لعلاج الأمراض المستعصية وتشجيع التقارب بين التكنولوجيا النانوية والتكنولوجيا الحيوية وتكنولوجيا المعلومات.

و يجري المعهد إنشاء سبعة مرافق موزعة للنيوترون في الأشهر المقبلة التي يمكن أن تسمح للنيوترونات لاستخدامها في التجارب.

و أشار المعهد الى أن نوعية النيوترونات الباردة والتي تم قياسها من تدفق النيوترون هي ثالث أعلى نسبة في العالم   مضيفا ان نظام اختبار حلقة الوقود سيعطي البلاد القدرة على الاختبار التام لمواد الوقود النووي في المستقبل دون الاعتماد على مساعدة خارجية.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة