شابة تسرق 100 مليون من مجوهرات ملك لصديقتها

عالجت،مؤخرا

قاضية الغرفة الجزائية بمجلس قضاء العاصمة قضية سرقة وخيانة الأمانة، طرفاها صديقتين، حيث طالبت النيابة العامة عقوبة عاما حبسا نافذا ضد متهمة بسرقة ما قيمته 100 مليون من المجوهرات من صديقتها، حيث اعتبر ممثل الحق العام، أن المرأة تملك شيئا غاليا عليها وهما شرفها ومجوهراتها، وأن المتهمة تسببت بفعلتها في خراب بيت الضحية التي انفصلت عن زوجها وأصيبت ابنتها الصغرى بداء السكري جراء المشاكل اليومية بين والديها،
أما الضحية، فقد سردت قصتها أمام القاضي وأكدت أنها اعتادت أن تعير صديقة عمرها قلادة ذهبية خلال مناسبات الزفاف والخطوبة، وتعيدها لها مباشرة، إلا أنه وخلال تلك الواقعة، تقدمت المتهمة إلى منزل الضحية وطلبت منها أن تعيرها كل مجوهراتها بحكم أن لديها حفلة زفاف إحدى قريباتها، الضحية لم تشك في صديقتها وأعارتها كل ما تملك من مجوهرات بقيمة 100 مليون، إلا أن المتهمة وبعد مرور حوالي أسبوع اتصلت بالضحية لتخبرها أن إحدى المتسولات استغلت الضجيج الحاصل في التحضيرات لحفل الزفاف وقامت بسرقة حقيبة المجوهرات دون أن ينتبه لها أحد، ووعدتها بأن تعيد شراءها، قبل أن تتهرب من مسؤوليتها، وقد أكدت الضحية أن زوجها طلقها بسبب هذه الحادثة وأن ابنتها أصيبت بالمرض، وطالبت باسترجاع مسروقاتها ومعاقبة الفاعلة.             

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة