شاب ينتحر بشق بطنه باستعمال خنجر في تيزي وزو!

شاب ينتحر بشق بطنه باستعمال خنجر في تيزي وزو!

الضحية لم يمض على زفافه سوى 4 أشهر

اهتزت قرية «تاشت «التابعة لمنطقة رجاونة بولاية تيزي وزو، مساء أمس، على وقع حادثة انتحار فريدة من نوعها، بطلها المدعو ‘ش.ح» البالغ من العمر 38 سنة، وهو عامل بمؤسسة «اونيام» بواد عيسي، ومتزوج حديثا ولم يمض على زواجه سوى أربعة أشهر.

وعن الحادثة، فقد قالت مصادر محلية إن منزله العائلي كان مسرحا لها تحت أنظار أفراد عائلته، وسط غياب زوجته المتواجدة عند بيت أهلها. وفي التفاصيل، قالت مصادر «النهار» إن الشاب الضحية أقدم على الانتحار بتوجيه طعنات خنجر لجسده مستهدفا منطقة البطن، حيث قام بشقها وسط هستيريا كبيرة أصابته، وأمام ذهول أفراد عائلته.

وقد لفظ الضحية أنفاسه الأخيرة بعين المكان، قبل أن تتدخل مصالح الحماية المدنية لتقوم بنقل جثته إلى مصلحة حفظ الجثث بالمستشفى الجامعي ندير محمد بمدينة تيزي وزو، فيما تنقل رجال الدرك الوطني إلى موقع الجريمة، فاتحين تحقيقا في الحادثة التي يرجح أن سببها راجع إلى معاناة المنتحر من مشاكل عائلية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة