شباب‮ ‬غاضب‮ ‬يضرمون النار في‮ ‬مقر جيزي ‬بالقبة ويحرقون السيارات وقوات الأمن طاردتهم بالقنابل المسيلة للدموع‮ ‬

شباب‮ ‬غاضب‮ ‬يضرمون النار في‮ ‬مقر جيزي ‬بالقبة ويحرقون السيارات وقوات الأمن طاردتهم بالقنابل المسيلة للدموع‮  ‬

على الرغم من الاحتفالات العارمة

 التي كانت من جانب الجماهير الجزائرية في مختلف ولايات الوطن بعد الأداء الرجولي الذي كان من قبل أشبال المدرب رابح سعدان ، الا أن شباب القبة بدرجة خاصة وبعض الشباب في الدار البيضاء قاموا بالاعتداء على مؤسسة “جيزي” المصرية للهاتف النقال وقد اضرموا النار فيها ما استدعى تدخل قوات الامن التي حاولت تفريق الجمهور الغاضب على اقدام المنتخب المصري خاصة المسؤولين عليه على رشوة الحكم ونقولها الف مرة الحكم البنيني كوفي كودجا كان متحيزا للمنتخب المصري من خلال اخراجه ل3 لاعبين جزائريين، وقد اطلقت قوات الامن القنابل المسيلة للدموع على هؤلاء الشباب الغاضبين بعد اقدامهم على حرق اح فروع مؤسسة جيزي على مستوى القبة الى جانب اضرامهم النار في احد السيارات ، وكادت الامور ان تنزلق الى ما هو كارثي لولا التدخل السريع لقوات الامن لتبقى هاته الحالة الفريدة التي سجلت على اعتبار ان اجوا الفرحة عمت ربوع الوطن لان المنتخب الوطني لم يهزمه المنتخب المصري بل هزمه الحكم “المرتشي” البنيني كوفي كودجا  

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة