شباب بلوزداد مصر على رفع التحدي رغم الغيابات

شباب بلوزداد مصر على رفع التحدي رغم الغيابات

ستكون تشكيلة شباب بلوزداد محرومة من عدة لاعبين يوم غد، في المباراة التي ستجمعها بشبيبة بجاية على أرضية ميدان هذه الأخيرة، لحساب الجولة الـ22 من بطولة القسم الوطني الأول.

فالمدرب كمال مواسة سيجد نفسه مجبرا على إيجاد الحلول اللازمة لتعويض عدد معتبر من لاعبي الفريق الذين يشكلون النواة الأساسية، على غرار عرفات مزوار الذي يواصل مقاطعته للتشكيلة البلوزدادية بعد أن أقسم بعدم العودة إليها مادام مواسة مدربا لها، يضاف إليه حمزة آيت وعمر المتواجد في فنلندا حاليا، هذا فيما يخص اللاعبين المقاطعين، اما بخصوص الغيابات الأخرى، فنسجل عيساوي الذي قد تحرمه الإصابة التي يعاني منها من مشاركة فريقه في مواجهة الشبيبة البجاوية، ليضاف إلى ثنائي الهجوم نعمون وقاسمي اللذان لم يتدربا مع التشكيلة طيلة الأسبوع ويستبعد أن يتم إقحامهما في مباراة الغد.
إلا أن الرجل الأول في العارضة الفنية للشباب يرى أنه بإمكانه تعويض تلك الغيابات، حيث أشارت مصادر مقربة من التشكيلة أن مواسة وجه الدعوة للمهاجم عودية من أجل حل مشكل الخط الأمامي الذي سيكون أكثر تأثرا من الغيابات، وهذا رغم ان عودية يعاني من إصابة على مستوى الساق تجعله يلعب المباراة بحذر كبير، كما أن مواسة عمد إلى إقحام عدد من اللاعبين الذين تم استقدامهم خلال مرحلة الميركاتو، وهذا خلال المباراة الودية التي لعبها أبناء العقيبة أمام الجار أولمبي العناصر، على غرار زقرور وحنيدر وهما مهاجمان قد يتمكنا من صنع الفارق.
وقد عمل الطاقم الفني البلوزدادي على تشجيع لاعبيه وتحفيزهم من أجل العودة الى الديار بأحسن نتيجة ممكنة، مستغلا ارتفاع معنوياتهم بعد فوزهم على مولودية المخادمة في إطار كأس الجمهورية، حيث يرى مواسة أن العامل البسيكولوجي مهم للغاية بالنسبة لتشكيلته، وبالخصوص في الفترة الحالية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة