شباب قسنطينة يكتفي بالتعادل أمام بارادو ويضيع النقطة 11 بحملاوي

عرف الشوط الأول اتجاها واحدا، حيث سيطر نادي بارادو على كب مجرياته رغم أن أول فرصة كانت لأشبال كيكوفيتش

 

 في الدقيقة 10 عندما ضيع مزياني الكرة أمام مايدي الذي يتوغل وقذفته يردهاالحارس بأعجوبة، وفي الدقيقة11 مزياني يرد بقذفة من مشابهة مرت عالية، وفي الدقيقة27 بوعيشة يراوغ نحيلي داخل منطقة 18 والحارس ضيف يتدخل بروعة، وفي الدقيقة29 مخالفة مزياني ورأسية عمران يبعدها الدفاع، الدقيقة 31 بوعيشة يقذف من حوالي 25 م وكرته لا تمر بعيدا، وفي الدقيقة45 مايدي يراوغ الجميع يفتح ناحية العرفي برأسية يخرجها المدافع بن عبد الله من على خط المرمى.

الشوط الثاني عرف تحسن نسبي في مستوى أداء شباب قسنطينة رغم أن البداية كانت مرة أخرى للزوار عن طريق مايدي في الدقيقة55 الذي استرجع كرة من أحد اللاعبين ويمرر إلى تواتي إلا أن قذفة هذا الأخير كانت جانبية وفي الدقيقة 70 كانت أخطر فرصة لشباب قسنطينة، فبعد أخذ ورد تصل الكرة إلى كاب الذي قذف بقوة إلا أن كرته ردتها العارضة قبل تدخل الدفاع الذي عجز عن إبعاد الخطر، حيث وصلت الكرة إلى خلاف الذي يمرر إلى دوب ومقصية هذا الأخير نحو زقرور الذي كان أمام شباك شاغرة إلا أن كرته اخطأت الإطار، وكاد مايدي في الدقيقة71 افتتاح النتيجة إلا أن الحارس ضيف كان أسبق منه للكرة مفوتا على الزوار فرصة هدف محقق، وتواصل تألق الحارس القسنطيني الذي حرم مايدي من جديد من الوصول إلى الشباك في د90 عند انفراده به، كما أبعد بأعجوبة مقصية تجار بعد دقيقة من ذلك، لينتهي اللقاء وسط سخط كبير من الأنصار على الرئيس مازار الذي حملوه مسؤولية مهازل الفريق في الأسابيع الأخيرة والذي خسر 11 نقطة على ملعبه، قبل أن يتحول غضب الأنصار إلى أعمال شغب خارج الملعب إضطرت قوات الأمن التدخل عن طريق الغازات المسيلة للدموع والمياه الساخنة، ما ينذر بتطور الأحداث خاصة أنها امتدت إلى الأحياء المجاورة.

 

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة