شبيبة القبائل على موعد جديد مع الكرة الكاميرونية في “الكاف” و صايب يستقيل تحت ضغط الأنصار وحناشي يكتفي بالتأسف

شبيبة القبائل على موعد جديد مع الكرة الكاميرونية في “الكاف” و صايب يستقيل تحت ضغط الأنصار وحناشي يكتفي بالتأسف

خلف الإقصاء المر الذي مني به فريق شبيبة القبائل من الدور الأخير التمهيدي لمنافسة كأسي رابطة الأبطال الإفريقية على حساب نادي كوتون سبور الكاميروني، استقالة مفاجئة للمدرب موسى صايب من العارضة الفنية لتشكيلة الكناري بالرغم من نجاحه في قيادة الشبيبة إلى التتويج بالبطولة الوطنية.
لم يتحمل المدرب موسى صايب الانتقادات اللاذعة التي وجهت له من قبل الأنصار الذين حملوه المسؤولية الكاملة عن هذا الاقصاء، وقد تعدى الأمر إلى التعرض لشخصه من خلال وابل الشتائم الذي طالته مباشرة بعد إعلان الحكم التونسي عن نهاية المقابلة، وهو ما يطرح أكثر من علامة استفهام عن الاستهداف الممنهج لشخصه دون غيره من اللاعبين، أو حتى رئيس النادي محند الشريف حناشي، بالرغم من أن الجميع يشترك في تحمل مسؤولية الخروج من هذا الدور وعدم القدرة على بلوغ دور المجموعات لمنافسة كأس رابطة الأبطال الافريقية. وما يزيد من إثارة الاستفهام ما بلغنا من مصدر مقرب من الرئيس محند الشريف حناشي، من أن هذا الأخير لم يكلف نفسه عناء إقناع صايب بالعدول عن قراره مغادرة التشكيلة، خاصة بعد أن تمكن هذا المدرب الشاب من قيادة الفريق القبائلي إلى التتو يج الـ14 له في البطولة الوطنية هذا الموسم، ليحتفل بذلك رفقاء الحارس فوزي شاوشي بهذا التاج في مباراتهم غدا أمام شباب بلوزداد في غياب مدربهم.
إلى ذلك سيكون فريق شبيبة القبائل على موعد جديد مع الكرة الكاميرونية هذه المرة في منافسة (الكاف) برسم الدور الثمن نهائي حيث سيواجه نادي لاآستري دوالا الكاميروني الذي تأهل على حساب فيتاكلوب الكونغولي في إطار الدور السابق، على أن تجري مباراة الذهاب أيام 11 و12 أو 13 جويلية بالجزائر في حين مباراة العودة ستلعب بعد 15 يوم أيام 25 و 26 أو 27 لحساب نفس الشهر.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة