شخصيات من المجتمع المدني يطالبون ماكرون بتجميد أصول مشبوهة لمسؤولين لبنانيين

شخصيات من المجتمع المدني يطالبون ماكرون بتجميد أصول مشبوهة لمسؤولين لبنانيين

بعثت 100 شخصية لبنانية رسالة مفتوحة للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يطالبون بتجميد “الأصول المشبوهة” للمسؤولين اللبنانيين في فرنسا.

وتهدف الرسالة التي وقعتها شخصيات من المجتمع المدني إلى تفكيك ما سموها “مافيا سياسية اقتصادية، أغرقت لبنان في الأزمات والبؤس”.
وقالت الرسالة التي نُشرت في صحيفة “لوموند” (Le Monde) الفرنسية، “إنه على ماكرون إصدار تعليمات من أجل تطبيق الآلية القانونية لتجميد الأصول المشكوك في مصدرها.
وحسب الرسالة، الأصول المشكوكة يملكها في فرنسا قادة سياسيون واقتصاديون لبنانيون.
واعتبرت الرسالة أن “الفساد” قد أسهم بشكل فاضح في إثراء قادة سياسيين لبنانيين من خلال إفراغ الخزينة.
بالاضافة الى الإستيلاء بطرق إحتيالية على المساعدات التي أُرسلت بعد الحرب الأهلية، وفق تعبير الرسالة.
وقال محللون إن عقوبات مثل تجميد الأصول قد تكون الوسيلة الأكثر فعالية لباريس من أجل الضغط على الطبقة السياسية في لبنان.
وكان ماكرون قد دعا إلى تغيير جذري في لبنان بعد التفجير المدمر بمرفأ بيروت، معربا عن سخطه إزاء غياب التغيير.
ووقّع الرسالة أطباء ومحامون وصحفيون ونشطاء ومبعوث الأمم المتحدة السابق إلى ليبيا غسان سلامة


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=981930

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة