شرطي يستفز أديكو، فندق كارثي، حرارة تقطع الأنفاس والنسر فريق التحديات

شرطي يستفز أديكو، فندق كارثي، حرارة تقطع الأنفاس والنسر فريق التحديات

يواجه وفاق

 سطيف أمسية اليوم، على الساعة الرابعة بالتوقيت الجزائري-الثالثة بتوقيت مالي- فريق جوليبا باماكو لحساب لقاء العودة من الدور الثمن النهائي من منافسة “الكاف” بملعب “موبيدو كايتا”، في مواجهة سيدخلها الممثل الجزائري في غياب عدد معتبر من عناصره الأساسية، ورغم الفوز العريض المحقق في لقاء الذهاب بنتيجة 3 مقابل 1 إلا أن تخوفات المدرب مشيش من تأثر لاعبيه من كثافة المنافسة في البطولة الوطنية بعد أن لعب فريقه 7 مباريات في ظرف شهر واحد والأجواء المناخية الصعبة، تزيد من صعوبة المواجهة بالنسبة لوفاق سطيف خاصة عندما نعلم أن الوفد تنقل بحضور 16 لاعبا وبالتالي عدم وجود حلول لدى الطاقم الفني الذي سيضطر إلى الاعتماد على الحذر طيلة أطوار مواجهة اليوم وتجنب تلقي أهداف خاصة في الشوط الأول، لتبقى النقطة الايجابية هي تصريحات المدرب مشيش الذي أكد لحظات قبل التنقل أن فريقه سيلعب اليوم من أجل العودة بورقة التـأهل رغم أن كل الظروف ضد فريقه، خاصة وسط الضغوطات والعراقيل التي كان الوفاق عرضة لها منذ أن وطأت قدماه أرض دولة مالي..

 التماطل في الإجراءات بالمطار وهلع بعد هبوط الطائرة

وصل وفد وفاق سطيف إلى العاصمة المالية باماكو بعد 4 ساعات في الطائرة، ليجد ما كان ينتظره في مثل هذه السفريات الإفريقية، حيث حظي باستقبال بارد وحضور 3 أعضاء من إدارة فريق جوليبا باماكو، لتأتي المرحلة الموالية من أنواع الضغوطات بعد نزول أعضاء الوفد، حيث كان يتوجب بقاء اللاعبين، الطاقم الفني والمرافقين لأكثر من ساعتين للخضوع إلى إجراءات التفتيش ومراقبة الوثائق إلى درجة أن الجميع سئم من طول الانتظار وزاد من إرهاق الوفد.

وتبقى الطريقة التي حطت بها الطائرة على المدرج حين أحدثت صوتا مروعا وخيل للجميع أن الأمر يتعلق بسقوط الطائرة، ما احدث حالة من الهلع والصخب وسط الجميع.

شرطي استفز اديكو ويدخل في مناوشات معه

وكانت الحادثة الأبرز على مستوى مطار باماكو، والتي تؤكد النية المبيتة من قبل الماليين والضغوطات المبرمجة، هو الاستفزاز الذي كان الايفواري مارسال اديكو عرضة له من قبل شرطي في المطار ليدخل معه في مناوشات حاول من خلالها الشرطي اقتياد اديكو إلى مركز الشرطة لولا تدخل مسؤولي الوفاق، وهي الحادثة التي زادت من شحن الأجواء بعد وصول الضيوف بدقائق.

وهي الحادثة التي قام بتصويرها المصور الذي رافق وفد وفاق سطيف ما جعل شرطة المطار تتدخل وتنزع منه الكاميرا بالقوة. 

فندق كارثي، الناموس وتكلفة الإقامة جد باهظة.

ولم تتوقف المفاجآت على مستوى المطار، حيث وبعد وصول الوفد إلى الفندق الذي اختاره المنافس جوليبا لإقام ضيوفهم الذين لم يجدوا ما يصفون به الفندق سوى بالكارثي، ويبدو أن الماليين قاموا بتغيير الفندق المتفق عليه في بداية الأمر من فندق “grand hotel” إلى فندق “لورسيدا أزلاي”، في مؤامرة للتأثير على راحة ولياقة اللاعبين خاصة أن المنافس ضمن عدم تمكن أشبال الثنائي مشيش-زرقان من الاستفادة من قسط من النوم في ظل كثافة الناموس على مستوى غرف الفندق، كما اندهش الوفد الجزائري للتكلفة الباهظة للإقامة والتي بلغت مليون و300سنتم بالدينار الجزائري لليلة الواحدة.

حرارة تقطع الأنفاس والغالبية بقوا في الغرف

لم يتمكن أعضاء وفد وفاق سطيف من مغادرة غرفهم منذ الوصول في سهرة متأخرة من الجمعة الفارط بسب الحرارة الشديدة التي تعرفها العاصمة المالية باماكو، خاصة في فصل الصيف والتي بلغت أكثر من 47 درجة، وهو ما سيزيد من متاعب اللاعبين أمسية اليوم عندما نعلم أن موعد المباراة تم تحديده في الوقت الذي تشتد فيه الحرارة والذي يبدو أن اختياره كان مقصودا.

رئيس “جوليبا” اكتفى بإطلالة صبيحة البارحة

وفي الوقت الذي غاب رئيس الفريق المنافس عن موعد وصول الوفد الجزائري وتخصيص استقبال يليق بالاستقبال الذي حظي به الوفد المالي خلال مواجهة الذهاب اكتفى رئيس جوليبا بالحضور بيحة البارحة والقيام بإطلالة لدقائق ويغادر.

التشكيلة تحرم من الملعب الرئيسي وتتدرب بملعب “الفيدرالية

لم تتمكن تشكيلة وفاق سطيف من إجراء الحصة التدريبية التي تسبق مواجهة أمسية اليوم فوق أرضية الملعب الرئيسي حيث تلعب المباراة بسبب احتضان الملعب البارحة مباراة نهائية لأحد الدورات الكروية في نفس الموعد، ليكتفي الثنائي مشيش-زرقان ببرمجة حصة تدريبية بملعب”الفيدرالية” المتواجد بالعاصمة، والذي لاتشبه معالمه تماما معالم الملعب الرئيسي.

كايتا حضر إلى الفندق ويتحدث مطولا مع اديكو

قام وسط الميدان الدفاعي السابق لوفاق سطيف، المالي كايتا، بزيارة إلى مقر إقامة وفد وفاق سطيف بفندق “لورسيدا أزلاي” حيث قام بدورية على كامل غرف الفندق لتحية اللاعبين قبل أن يجمعه حديث مطول مع الايفواري مارسال اديكو، كما كان له حديث مع أعضاء إدارة وفاق سطيف والمناصرين الذين رافقا الوفد. يذكر أن كايتا يقطن بالعاصمة المالية باماكو ويوجد حاليا في عطلة نهاية السنة بعد أن أسدل الستار على البطولة القطرية حيث يلعب حاليا.

السفير الجزائري زار التشكيلة أمسية البارحة

قام سفير الجزائر بدولة مالي أمسية البارحة بزيارة إلى مقر إقامة وفد وفاق سطيف بفندق “لورسيدا أزلاي” وسط العاصمة باماكو، حيث حفز أعضاء الوفد واللاعبين على تشريف الألوان الوطنية، وهي الالتفاتة التي زادت من معنويات رفقاء مـــڤني يذكر أن السفير لم يكن حاضرا خلال وصول الوفد إلى مطار العاصمة والذي كان في موعد متأخر من السهرة.

الحكم الجنوب إفريقي “بينات دانيال” لإدارة اللقاء

عين الاتحاد الإفريقي لكرة القدم ثلاثي تحكيم من جنوب إفريقيا لإدارة مواجهة اليوم بين جوليبا باماكو ووفاق سطيف الجزائري على الساعة الرابعة بالتوقيت الجزائري وبقيادة الحكم الرئيسي “بينات دانيال” ومساعديه ماليبو طوكو وروزري أندري، وكان هذا الثلاثي قد عينته لإدارة لقاء الوفاق في الدور السابق أمام رياكتيفو الانغولي ليتم تغييره بالحكم السيشلي ليباروس في آخر لحظة، فيما سيراقب المباراة المحافظ الغاني إبراهيم عبدالبسيط.

غياب 6 أساسيين وتعداد بـ16 لاعبا

لن تلعب تشكيلة وفاق سطيف مباراة اليوم بكامل طاقاتها، في غياب أبرز اللاعبين بداية بالعناصر الدولية رحو، حاج عيسي ولموشية، بالإضافة إلى سوڤار المعاقب بمبارتين، وكذلك المهاجم المقاطع زياية، وبلقايد، بالإضافة إلى الغياب المفاجيء لوسط الميدان عزالدين بن شعيرة، حيث كان التنقل مثلما ذكرنا البارحة بـ16 لاعبا حيث سيكون على مقعد البدلاء 5 عناصر فقط.

مشيش بين 3/5/2 و4/4/2 وأكساس أو أديكو الضحية وأول ظهور إفريقي لمڤني

 لم يقرر الثنائي مشيش-زرڤان -إلى غاية صبيحة اليوم- المنهجية التي ينوي الاعتماد عليها هذه الأمسية، بين استعمال 3 مدافعين محوريين أو الاعتماد على اثنين فقط، كما لم يكشف عن الحارس الأساسي بين حجاوي وفراجي، في المقابل تأكد مشاركة الظهير الأيمن مڤني على الجهة اليمنى في أول ظهور إفريقي له، فيما يتكفل يخلف بالجهة اليسرى، وفي حالة اللعب بـ3 مدافعين محوريين سيلعب بـالعيفاوي، ديس فيما سيتم التضحية بالمدافع أكساس لصالح الايفواري أديكو الذي سيلعب إلى جنب حيماني في الهجوم، وسيمثل التشكيلة في وسط الميدان مترف، دلهوم، فرانسيس وجديات.

مشيش:”جئنا من أجل العودة بورقة التأهل وليس من أجل السياحة

وفي تعليقه عن مواجهة اليوم وحظوظ فريقه في التأهل وسط الظروف والمعطيات التي تصب ضد مصالح فريقه، قال المدرب مشيش: “رغم الغيابات والإرهاق والظروف المناخية الصعبة، إلا أننا حضرنا إلى مالي من أجل العودة بورقة التأهل وليس من أجل السياحة، وسنلعب هذه المواجهة بكامل امكانياتنا“.

عودة المهاجم النجم أبوتا ومحمد بوناتي ويحي كوليبالي معاقبان

وفي المقابل، تعرف تشكيلة المنافس فريق جوليبا عودة نجم الفريق وهدافه المهاجم ابوتا الذي غاب عن لقاء الذهاب بملعب الثامن ماي بسبب الإصابة، فيما لن يتمكن المدافع محمد بوناتي وزميله المهاجم يحي كوليبالي من المشاركة أمسية اليوم بسبب العقوبة الآلية، بعد أن تلقيا البطاقة الثانية خلال مواجهة الذهاب بسطيف، وما عدا غياب الثنائي فإن كامل عناصر ستكون التعداد تحت تصرف المدرب بادارا الو ديالو.

جوليبا يعيش أزمة وتوقيعات تطالب بالشفافية

يعيش المنافس أزمة عميقة بين الإدارة الحالية ومحيط الفريق من وجوه المعارضة التي تمكنت من جمع توقيعات تطالب الرئيس الحالي بالشفافية في التسيير وإدارة أمور الفريق، ما خلق أجواء لم تساعد اللاعبين على التركيز بشكل كامل وهو ما يصب في مصلحة وفاق سطيف في مواجهة اليوم.

بادارا أولو ديالو (مدرب جوليبا): “متفائل رغم خبرة الوفاق

صرح مدرب فريق جوليبا باماكو، بادارا الو ديالو، أن حظوظ فريقه في مواجهة اليوم  تبقى قائمة في انتزاع ورقة التأهل، حيث قال:”إنني متفائل بتحقيق الفوز اليوم الذي يسمح لنا بانتزاع ورقة التأهل إلى دوري المجموعات رغم خبرة الوفاق ونتيجة مباراة الذهاب، فكرة القدم ليست علما دقيقا وكل شيء ممكن فيها، حيث أن توقيعنا لهدفين يكفينا للوصول إلى الهدف المنشود“.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة