شرفي يتحاشى الحديث عن تهديدات سعيداني له حين كان وزيرا للعدل

شرفي يتحاشى الحديث عن تهديدات سعيداني له حين كان وزيرا للعدل

رفض رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، محمد شرفي، اليوم الأحد، الحديث عن تهديدات الأمين العام السابق للأفلان، عمار سعيداني.

وقال، إنه لن يرد على ما حدث حين كان وزيرا للعدل، بعد ما طلب منه سعيـداني تــبرئة شكيـب خليل للاحتفاظ بمنصبه.

واكتفى بالقول ” لن أرد على ما حدث حين كنت وزيرا، والعدالة تسير في مجراها الطبيعي لا نحتاج اكثر منى هذا”.

للتذكير فقد قال الوزير السابق سنة 2014، في رسالة مفتوحة، عبر إحدى الصحف الصادرة بالفرنسية، إن سعيداني جاء إليه فور تنصيبه على رأس الأفلان، وطلب منه العمل على إخراج اسم شكيب خليل من قضية سوناطراك 2، مثلما يتم إخراج الشعرة من العجين.

وأضاف في معرض خطابه الموجّه لسعيداني بالقول، «لقد قمت بمساومتي، حيث عرضت عليّ البقاء في منصبي مقابل تبرئة شكيب خليل».

وأضاف وزير العدل السابق في رسالته يقول مخاطبا سعيداني، «أنت تعرف جيدا كيف كان ردّي عليك، فقد قمت بإغلاق جهاز هاتفي النقال إلى غاية ما بعد عيد الأضحى»، في إشارة إلى الفترة التي لم يعد فيها شرفي وزيرا للعدل، بعد التعديل الحكومي.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=700211

التعليقات (1)

  • خالد

    لبلاد بالنسبه لهم عباره عن زريبة كبيره يعملون فيها مايشاؤون .

أخبار الجزائر

حديث الشبكة