شركة الخطوط الجوية الجزائرية تفرع نشاطاتها للإطعام والشحن والصيانة التقنية

شركة الخطوط الجوية الجزائرية تفرع نشاطاتها للإطعام والشحن والصيانة التقنية

أعلن الرئيس المدير العام لشركة الخطوط الجوية الجزائرية السيد عبد الوحيد بوعبد الله اليوم الثلاثاء بالجزائر عن تفريع نشاطات الشركة الخاصة بالإطعام و الشحن و الصيانة التقنية  إبتداء من جانفي 2009.
وأكد السيد بوعبد الله خلال ندوة صحفية أن الفروع الثلاثة “شركة الإطعام” و “الشحن و المركبات” و “الصيانة التقنية”  ستكون عملية إبتداء من جانفي 2009.
وفي هذا السياق أوضح أنه سيتم فتح رأس مال كل فرع من هذه الفروع الثلاثة المستقبلية  حيث سيتم فتح رأس مال شركة الخطوط الجوية الجزائرية-إطعام خلال السداسي الأول من سنة 2009 بنسبة 10 إلى 30 بالمائة ” من خلال منح التسيير الإداري كلية للمتحصل على الصفقة”.
وبالنسبة لشركة الخطوط الجوية الجزائرية -فرع الشحن و المركبات-  فقد أكد الرئيس المدير العام للشركة أن “المجال سيكون أكثر تفتحا”  مضيفا أن شركة الطيران بصدد البحث عن “شريك إستراتيجي” في هذا المجال .
وأوضح أن الأمر سيتعلق خصوصا باستعادة حصص السوق الوطنية في مجال الشحن و المركبات و التي هي حاليا بحوزة شركات أجنبية.
بالمقابل اعتبر الرئيس المدير العام لشركة الخطوط الجوية الجزائرية أن شروط فتح راسمال فرع الصيانة التقنية ستكون أكثر تعقيدا  بسبب استثمارات الكبيرة التي قامت بها الشركى التي كما أوضح تعاني من مغادرة جماعية للتقيين من ذوي الكفاءة (عددهم 400) في إطار المغادرة الطوعية.
عن سؤال للصحفيين حول احتمال فتح راسمال الشركة الأم اكتفى بالقول ” أن الأمر غير وارد حاليا”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة