شركتا نزار توقفان نشاطهما رسميا ليلة غد

شركتا نزار توقفان نشاطهما رسميا ليلة غد

أعلنت شركتا “أس أل سي” و”ديفونا” للاتصالات المملوكتان من طرف خالد نزار وأبنائه، عن توقيف نشاطهما رسميا.

وحسب بيان لشركتي “ديفونا” و”أس أل سي”، تلقت “النهار أونلاين” نسخة منه، فإن القرار سيجري تنفيذه منتصف ليلة غد.
وقال البيان إن القرار كان إجباريا بعد استنفاد كل الإجراءات الإدارية والقانونية، لمحاولة الإبقاء على نشاط المؤسستين.
وأوضحت الشركتان أن قرار وقف النشاط جاء بعد الصمت السلطات المختصة، وإصرارها على رفض تجديد التراخيص لمواصلة ممارسة النشاط.
وأكد البيان بأنه تم توجيه عدة طلبات لسلطة ضبط المواصلات السلكية واللاسلكية لتجديد الترخيص لكن من دون رد.
وقالت الشركتان في البيان إنهما قامتا بشكل مؤقت بمواصلة توفير الخدمات للزبائن لمستوى كان يمكن أن يعرض المسيرين للمساءلة القانونية.
وبعدما شكرت الشركتان زبائنها وعملائها على التعامل معها طيلة 17 سنة، فإنهما وجهت دعوة للتواصل معها من أجل استرجاع المعدات والتجهيزات المصنفة كتجهيزات حساسة


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=691178

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة