شريف الوزاني يقاضي إدارة مولودية وهران

شريف الوزاني يقاضي إدارة مولودية وهران

تلقت أول أمس إدارة

مولودية وهران عن طريق رئيسها قاسم بليمام، إشعارا عن طريق محضر قضائي يلزم فيه إدارة الحمراوة بتسديد ديون مدرب الموسم الماضي شريف الوزاني سي الطاهر، والمقدرة بـ 300 مليون سنتيم، 50 مليون منها تعود إلى موسم 2002/2003، وهي الخرجة التي لم تعجب إدارة النادي وعلى رأسها قاسم بليمام الذي اعتبرها في غير وقتها وأنها جاءت من طرف لاعب صنعه فريق مولودية وهران، وأضاف الرجل الأول في المولودية، أن مقاضاة شريف الوزاني للمولودية ما هي إلا مؤامرة حيكت من طرف أشخاص لا يريدون الصعود للفريق. من جهة أخرى قال   المدرب عمر بلعطوي أنه تلقى تهديدات من طرف بعض أشباه الأنصار عن طريق الهاتف والرسائل القصيرة محملين إياه الهزيمة الأخيرة في باتنة، وقال المسؤول الأول على العارضة الفنية للأحمر والأبيض:”هناك أشخاص لا تعجبهم النتائج التي حققها الفريق لحد الآن، ولا تنتظر سوى تعثرنا من أجل زرع الفتنة والبلبلة في وسط النادي، لكن ذلك لن يثني من عزيمتنا في المضي قدما نحو تحقيق الهدف المنشود، وهو الصعود إلى القسم الوطني الأول، متاعب المدرب بلعطوي لم تنته، بحيث تعمد الكثير من اللاعبين الغياب عن التدريبات عقب مقابلة باتنة، وأصبحت عادة لدى لاعبي المولودية الوهرانية خاصة الركائز منهم، وهي الغيابات التي أغضبت بلعطوي خاصة وأنها جاءت أياما قليلة فقط قبل المواجهة الحاسمة ضد نادي بارادو بملعب الحبيب بوعقل، ونقاط المواجهة تعادل ست نقاط، خاصة وأن المولودية ستكون معفية من الجولة 30، وأمام هذا لم يبق سوى تدخل إدارة الفريق من أجل وضع النقاط على الحروف مع اللاعبين.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة