شـابـة تـقـتـل والـدهـا العـجـوز بالـفـأس بتـيـزي وزو

شـابـة تـقـتـل والـدهـا العـجـوز بالـفـأس بتـيـزي وزو

اهتزت وسط بلدية أمشطراس التابعة لدائرة بوغني

 بولاية تيزي وزو نهاية الأسبوع، على وقع جريمة قتل شنيعة بطلتها المسماة “فازية” البالغة من العمر 36 سنة عزبا، والتي قتلت والدها العجوز البالغ من العمر 75 سنة الذي عمل كحارس ببلدية أمشطراس. وحسب مصادرنا، إن الجريمة وقعت داخل المنزل العائلي، حيث كانت الجانية، التي تعد أكبر البنات، بمفردها مع والدها لتنهال عليه بواسطة فأس على مستوى الرأس، كما طعنته بواسطة السكين ليسقط جثقة هامدة بعين المكان. وقد حول المرحوم إلى مصلحة حفظ الجثث بالمستشفى الجامعي بعاصمة الولاية، علما أنه أب لسبعة أطفال، واستنادا لذات المصادر فإن القاتلة تعاني من بعض الإضطرابات النفسية، وإن لم تكشف بعد الأسباب الحقيقية فهناك من يشير إلى أن الدافع هو رفض المرحوم منح الأموال لابنه كي يعيد الزواج، وعليه سيتم تقديم الجانية من طرف عناصر الدرك الوطني أمام العدالة صبيحة غد الأحد.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة