شفاء 1827 مصاب بكورونا في مستشفى “الحكيم ابن باديس” بقسنطينة

شفاء 1827 مصاب بكورونا في مستشفى “الحكيم ابن باديس” بقسنطينة

أعلن المركز الاستشفائي الجامعي “الحكيم ابن باديس” بقسنطينة، عن شفاء 1827 حالة بفيروس “كورونا” منذ ظهور الجائحة إلى غاية اليوم.

وأكدت مديرة النشاطات الطبية وشبه الطبية بمستشفى “الحكيم ابن باديس”، الدكتورة ليندة شقماق، لوكالة الأنباء الجزائرية، بأن 1827 حالة مشتبه أو مؤكد إصابتها بـ”كورونا”، شفيت من المرض.

مضيفة بأن المركز الاستشفائي الجامعي بقسنطينة وضع مخطط تسيير لأزمة “كورونا” مع التكفل بالحالات التي توصف على أنها “حرجة” والتي تعاني من أمراض مزمنة.

وأوضحت المتحدثة بأن المركز الاستشفائي اضطر إلى قبول 120 حالة في اليوم، معتبرة بأن التوافد المتواصل للحالات مع العجز السابق في مادة الأوكسجين، أظهر احترافية الطاقم المعالج في تسيير الأزمة بنجاح.

مشيرة إلى تراجع في حالات المعاينة والاستشفاء بالمركز الاستشفائي الجامعي مؤخرا، والذي يرجع أساسا إلى التقيّد بالتدابير الاحترازية وارتداء الكمامات من طرف المواطنين.

وذكرت المسؤولة استكمال إعادة تأهيل شبكة توزيع الأوكسجين الطبي بمصلحة “ابن سينا”، مما يضمن التزويد بكميات كافية من الأوكسجين لـ80 مريضا من دون انقطاع أو هبوط في الضغط  بالمحلول الواحد.

للإشارة، فقد تم  تسخير 264 سرير موزع بين المركز الاستشفائي الجامعي “ابن باديس” ومستشفى “البير” بعاصمة الولاية ومستشفى بلدية “ديدوش مراد” من أجل التكفل بالحالات المؤكدة بكورونا


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=871296

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة