إعــــلانات

شقيق فريد الروكور يكشف تفاصيل وفاته: راح على غفلة

شقيق فريد الروكور يكشف تفاصيل وفاته: راح على غفلة
من أمام منزل عزاء الفنان الراحل فريد قسايسية

كشف أبو سفيان قسايسية، شقيق الفنان الراحل “فريد الروكور“، عن تفاصيل وفاته، وأيامه الأخيرة، قبل إن يغادر عالمنا فجأة، تاركة ألما كبيرا في قلوب عائلته ومحبيه.

وتنقل تلفزيون “النهار”، إلى منزل الفنان الراحل، بعين النعجة في العاصمة، أين يتوافد المعزون من أصدقاء وزملاء الفنان الراحل وأقاربه وجيرانه.

وعن تفاصيل وفاته، قال شقيق الراحل: “موته كانت مفاجأة، وكارثة بالنسبة لنا، لم نكن ننتظرها، كان يعاني من ارتفاع الضغط منذ حوالي عام، بسبب قلق ومشاكل العمل، خصوصا خلال الأيام الأخيرة”.

وأضاف ذات المتحدث: “صباح اليوم، زار أخي الطبيب، شقيقي الراحل، لكي يأخذه للقيام ببعض التحاليل البسيطة، وجده نائما.. حاول إيقاظه… ولكنه لم يستيقظ، الله يرحمو”.

كما تحدث شقيق الروكور، عن موضوع إنتقاد أخيه الراحل للفنانين عبر البلاطوهات، مؤكدا إنه لم يكن ضد الفنانين الجدد، ولكنه كان ضد الرداءة.

وقال قسايسية: “أخي ليس لديه مشكل مع أي أحد، وهو حنون جدا، وقلبه أبيض، كان يتحدث بإندفاعية فقط”.

وكشف أبو سفيان، عن رغبة أخيه الراحل، في اعتزال العمل الفني، لأنه تعب، وكان ضد الأعمال الفنية الضعيفة.

وعن وصيته، قال شقيق الراحل، إنه إهتمامه كان كله مركزا على الفن فقط.

هذا وانتقل إلى رحمة الله، الفنان القدير فريد قسايسية والمعروف بفريد الروكور، صبيحة اليوم الإثنين، إثر إصابته بسكتة قلبية، عن عمر ناهز 62 سنة.

وسيدفن الراحل، بعد ظهر اليوم، في مقبرة المالحة، بالجزائر العاصمة.

وسطع نجم الكوميدي فريد الروكور، في العديد من الأعمال الفنية الكبيرة، على غرار، “ناس ملاح سيتي”، و”جمعي فاميلي”، و”سوق الحاج لخضر” وعدة أعمال أخرى.

إعــــلانات
إعــــلانات