شكيب خليل كل الخيارات تبقى مطروحة بخصوص اجتماع شهر مارس

شكيب خليل كل الخيارات تبقى مطروحة بخصوص اجتماع شهر مارس

صرح وزير الطاقة و المناجم شكيب خليل اليوم الأحد ان كل “الخيارات تبقى مطروحة” بخصوص القرار الذي ينتظر ان تتخذه منظمة الدول المصدرة للنفط (الأوبك) خلال اجتماعها المقبل شهر مارس بفيينا.

وأوضح خليل على هامش حفل توقيع إتفاق تعاون بين الشركة الوطنية لإنتاج الكهرباء و الغاز (سونلغاز) و جامعة بومرداس- انه ينتظر ان يتوصل أعضاء المنظمة الى اتفاق خلال هذا الاجتماع مضيفا ان التقرير الأخير للأوبك كان قد توقع ضعفا في نمو الطلب العالمي على الخام.

“اعتقد انه تمت مناقشة جميع النقاط و من المتوقع جدا ان يتم التوصل الى اتفاق بهذا الشأن” يضيف الوزير.

و بخصوص المفاوضات مع شركة توتال الفرنسية أوضح خليل ان التوصل الى اتفاق نهائي مرتبط بارادة الطرفين مضيفا انه تم الى غاية اليوم تسوية ثلاث مسائل كانت علقة بين مجمع سوناطراك و هذه الشركة مما سيسمح -حسب الوزير- “بالمضي قدما في تحقيق شراكة جديدة”.

 

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة