شكيب خليل يعرض التجربة الأندونيسية في صناعة السيارات

شكيب خليل يعرض التجربة الأندونيسية في صناعة السيارات

عرض وزير الطاقة الأسبق شكيب خليل التجربة الأندونيسية لصناعة السيارات، والتي قال إنها تشبه إلى حد بعيد التجربة الجزائرية في بدايتها.

وقد انطلقت التجربة الأندونيسية حسب شكيب خليل قبل 40 سنة،  وذلك باستيراد السيارات على شكل قطع مفككة كليا وإعادة تركيبها.

وقال خليل بأن عرضه لهذه التجربة يهدف من ورائها الإفادة منها وذلك وفق دراسات قام بها باحثين عالميين، في المجال.

وأضاف بأن تجربة تركيب السيارات لها فائدة كبيرة على الإقتصاد الوطني، تساهم في خلق يد عاملة، حيث ينعكس ذلك إيجابيا

على النمو الإقتصادي الوطني لاتباطها مع قطاع الصناعة خاصة والنقل بصفة عامة، مشيرا إلى أن أندونيسيا تعد اليوم ثالث مصنع للسيارات

بمنطقة جنوب شرق آسيا، حيث منعت أندونيسيا استيراد السيارة، وكان هناك شخص واحد فقط أو شركة واحدة اتفق عليها المتعامالين

لاستيراد السيارات كقطع مفككة، وفي سنوات السبعينات، قال إنه كان هناك في أندونيسيا 20 علامة تجارية للسيارات و50 صنفا منها.

وقد استطاعت أندونيسيا تشكيل 7 مجمعات كبرى منافسة لصناعة كل أجزاء السيارة، عدى تلك المعقدة جدا، فإنه سيتم استيرادها.

وتعد أندونيسيا اليوم من البلدان المصنعة لقطع الغيار في العالم،وهي الوحيدة التي تفرض رسوما كبيرة على قطع الغيار لحماية منتجيها.

وختم شكيب خليل بأنه على الحكومات أن تخلق الجو اللازم لاستثمار جذاب، وتدعم البحوث اللازمة لتطوير هذا القطاع.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=627505

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة