شيتور: الطاقة النووية بحاجة إلى إلتزام حكومي قوي

شيتور: الطاقة النووية بحاجة إلى إلتزام حكومي قوي

دعا وزير الإنتقال الطاقوي والطاقات المتجددة شمس الدين شيتور ووزير الطاقة والمناجم، محمد عرقاب إلى ضرورة الإسراع في التفكير في تطبيق إستراتيجية أمثل حول إسهام الإمكانيات النووية في النموذج الطاقوي بالجزائر.

وأفاد بيان لوزارة الإنتقال الطاقوي والطاقات المتجددة، أن الوزيران شدّدا خلال مشاركتهما يوم الخميس الفارط في إجتماع عمل بمقر المحافظة الوطنية للطاقة الذرية “كومينا”. على ضرورة تنصيب فوج تفكير للإسراع في إعداد الاستراتيجية الأمثل مع مراعاة متطلبات الانتقال الطاقوي والبيئي.
وأكد الوزيران، على ضرورة أن تتضمن إستراتيجية مخاطر هذا المورد الطاقوي. التي يمكن التحكم فيها دون التقليل منها والشروط المسبقة المتعلقة بإنتاج واستغلال هذه الطاقة”.
وكشف شيتور، أنه يتعين إحداث تغيير عميق في قطاع الطاقة، وإنتاجها وإستهلاكها مرورا بالمنشآت القاعدية. مضيفا أن الأمر أصبح يتعلق باللجوء إلى تنويع أكبر للموارد الطاقوية النظيفة. التي تتكامل فيما بينها قصد تلبية الطلب الطاقوي المتنامي بشكل كبير.
وأكد شيتور، أن الإمكانيات النووية تعد حلا تكميليا بإمكانه مرافقة الانتقال الطاقوي. إلى غاية توفير حلول للتخزين لحل مشكلة عدم انتظام الطاقات المتجددة. مشيرا إلى أن الطاقة النووية بحاجة إلى إلتزام حكومي قوي واستراتيجية على المديين المتوسط والبعيد لإطلاقها.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=1003372

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة