صالحي والعرباوي رافقا الفريق وعودتهما إلى الوفاق تتأكد

صالحي والعرباوي رافقا الفريق وعودتهما إلى الوفاق تتأكد

لم يسبق وأن عرف تنقل وفد وفاق سطيف بكل هذا الحشد الهائل من المسيرين البارزين إلا نادرا ، حيث كان الرئيس

سرار،حمار، وليد صادي، كمال لافي، لعروق، حاضرين ضمن نفس الرحلة الجوية التي تتواجد فيه التشكيلة خلال التنقل لحضور مواجهة البارحة أمام إتحاد البليدة، لتبقي مرافقة كل من العضو السابق رشيد صالحي بمعية صاحب وكالة “تروبيك تور” إبراهيم العرباوي ضمن الوفد وجنبا إلي جنب مع بقية الأعضاء وفي نفس الرحلة وفي أجواء من حرارة الاحاديث فيما بينهم المفاجأة والمؤشر على أن مسار عودة الثنائي صالحي-العرباوي إلى المكتب المسير للفريق يتجه نحو التجسيد وهو ما أشرنا إليه في أعدادنا السابقة في إنتظار خطوات رسمية من قبل الرئيس سرار لترسيم عودة الثنائي، وكان لحظة الوصول إلي العاصمة قد أقام الرباعي صادي، لعروق، العرباوي وصالحي في فندق “السوفيتال”، فيما أقام بقية المسيرين إلى جنب التشكيلة بفندق “الهلتون”.

قرباج-جعدي يقيمان مأدبة عشاء لمسيري الوفاق

حظي مسيري وفاق سطيف، الذين رافقوا التشكيلة خلال التنقل إلى العاصمة بدعوة من قبل رئيس شباب بلوزداد قرباج وذراعه الايمن جعدي لحضور مأدبة عشاء جسدت روابط الصداقة التي تربط بين إدارة وأنصار الفريقين، وقد كان كل من رشيد صالحي والعرباوي، ضمن الوجه الحاضرة خلال هذه المأدبة، يذكر أن الانصار السطايفية لم يبخلوا على رفقاء معمري بالتشجيعات خلال المواجهة التي جمعت شباب بلوزداد بفريق شباب باتنة التي احتضنها ملعب الثامن ماي، لتحظى التشكيلة ومسيري الشباب في نهاية المباراة بتخصيص مسيري الوفاق الحاضرين كل من وليد صادي ولعروق بمعية صالحي والعرباوي لحفل تكريمي مصغر علي مستوي غرف تغيير الملابس وتهنئة الشباب بهذا التأهل.

سرار عند عائلة المناصر الحراشي ويمنحها 30 مليون

كما كان للرئيس سرار ولوفد المرافق في نفس الأمسية زيارة خاصة إلى المنزل، حيث تقيم عائلة مناصر اتحاد الحراش الذي توفي خلال مواجهة الوفاق لاتحاد الحراش، أين قدم الرئيس السطايفي تعازيه لعائلة الضحية وقام بمواساتها ليقدم لها إعانة بلغت 30 مليون سنتيم، حيث أراد سرار الحرص على الابقاء علي أواصر الاخوة بين مناصري الفريقين رغم الأحداث التي عرفتها المواجهة الأخيرة بين الفريقين، والتي لم يكن لا أنصار الوفاق ولا الفريق طرفا فيها، حيث عاد السطايفية الذين حضرو ذلك اللقاء والكل يجمع على حفاوة الاستقبال والمغادرة في نهاية المباراة.

ويرفض مقترح صالحي بإعلانه أمام اللاعبين منحة 20 مليون

علمنا من مصادرنا الخاصة، أنه لحظة تواجد الوفد على مستوى مطار عين أرنات قبل موعد التنقل بدقائق، دار حديث بين العضو السابق رشيد صالحي مع عناصر التشكيلة وبحضور الرئيس سرار ، أين أعلن صالحي أمام اللاعبين عن رصده لمنحة مغرية مقابل التأهل أمام اتحاد البليدة، تقدر بـ20 مليون، ليسارع الرئيس سرار بالتدخل رافضا هذا المقترح، موضحا للعضو السابق صالحي أن مثل هذه الممارسات أكل عليها الدهر وشرب وأنه إذا أراد أن يقدم إعانة للفريق يجب ان يكون ذلك في إطار منظم، ويمر عبر ادارة الفريق المخول لها الإعلان عن قيمة المنحة، وفي هذا السياق كانت الإدارة قد رصدت منحة 10 ملايين مقابل التأهل.

يخلف وآيت قاسي خارج القائمة

أعلن صبيحة البارحة المدرب آيت جودي، عن قائمة ال18 لاعبا المعنية بحضور لقاء زوال البارحة، حيث إستغنى عن خدمات كل من المستقدم الجديد آيت قاسي والظهير الأيسر محمد يخلف، الذي تابع اللقاء البارحة من المنصة الشرفية. يذكر أن آيت قاسي حظي منذ توقيعه بالحضور مرة واحدة ضمن قائمة الـ18 أمام الحراش، مكتفيا في بقية مباريات بالحضور في قائمة الـ20 أو 19 المعنية بالتنقل، في الوقت الذي تألق مترف على الجهة اليسري ، وأبدى فيه بن شادي جاهزية إلى التخلي عن خدمات يخلف الذي بقي خارج المنافسة منذ أكثر من ثلاث لقاءات.

مترف مؤهل رسميا منذ الدور الأول في منافسة الاتحاد الفريقي

عكس ما ذهبت إليه بعض الأصوات بأن مترف سيضطر إلى تأجيل مشاركته في بطولة الاتحاد الفريقي إلى غاية الدور الثاني، تأكد تأهل اللاعب الاسبق لاتحاد العاصمة حسين مترف في الدور الأول، خاصة أن ملفه الافريقي الكامل تم ارساله عبر البريد السريع إلى مقر الاتحاد الفريقي بتاريخ 12 جانفي الفارط أي 3 أيام قبل الموعد النهائي، حيث وصل في موعده وتبقى ادارة الوفاق لم تستلم فقط إجازته الافريقية وهو اجراء شكلي، فيما يبقي زميله آيت قاسي ينتظر إلى غاية الدور الثاني من هذه المنافسة حتى يضمن تأهله افريقيا وعربيا، خاصة أن انضمامه إلى التشكيلة السطايفية، جاء في اليوم الاخير من نهاية مرحلة التحويلات الشتوية السابقة اي يوم 15 جانفي الفارط.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة