صايب كنا قادرين على الفوز ولست راضيا عن النتيجة

صايب كنا قادرين على الفوز ولست راضيا عن النتيجة

خرج أنصار أولمبي الشلف عقب نهاية

 مواجهة نصر حسين داي أول أمس والتي انتهت بالتعادل السلبي صفر لمثله، غاضبين على الطاقم الفني واللاعبين إذ حملوهم مسؤولية التعثر بميدانهم، وازداد خوف “الجوارح” مع اقتراب المواجهة الهامة لفريقهم ضد شباب باتنة في الجولة المقبلة، كما صرح مدرب أولمبي الشلف موسى صايب قائلا: ”صراحة، أنا لست راضيا على النتيجة النهائية للمواجهة لأنه كان بمقدورنا الفوز بها لأننا قدمنا كرة حديثة وتمكنا من السيطرة على المنافس، كما ضيعنا عدة فرص وأهداف في نفس الوقت لو تحلى اللاعبون بنوع من الرزانة والذكاء أمام المرمى بالرغم من أن المنافس لعب بإرادة قوية وركن إلى الوراء معتمدا على الهجمات المعاكسة، لذا أعتبر نتيجة التعادل اليوم فوزا بالنظر إلى الظروف التي سبقت المواجهة أهمهما الإصابات العديدة التي يعاني منها نصف التعداد حيث غاب كل من زاوي، سليمي، حسني، بوخاري وسوداني، وذلك ما أثر كثيرا على تحضيراتنا قبل المواجهة”. ورغم كل هذه العوائق، يبقى المسؤول الأول عن العارضة الفنية متفائلا بإمكانية تحقيق بنتيجة إيجابية في الجولة المقبلة أمام شباب باتنة.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة