صايب يفجر قنبلة بالقبائل ويغادر إلى الوطن الإماراتي:”حناشي” أرفض البطولة البيضاء وخيار الفوجين هو الأنسب

صايب يفجر قنبلة بالقبائل ويغادر إلى الوطن الإماراتي:”حناشي” أرفض البطولة البيضاء وخيار الفوجين هو الأنسب

أعلن رئيس فريق شبيبة القبائل محند الشريف حناشي صراحة عن إعتراضه الشديد لفكرة البطولة البيضاء التي تم تداولها في الآونة الأخيرة، مبرزا بأن ذلك سيحطم الكرة الجزائرية والنوادي أكثرمما يخدمهما.
الرجل الأول في الشبيبة محند الشريف حناشي لدى تدخله أمس عبر أمواج الإذاعة الوطنية القناة الأولى أبدى ميوله لخيار الثاني الذي تم تداوله هو الآخر مؤخرا والقاضي بتشكيل بطولة وطنية للقسم الوطني الأول من فوجين كل فوج يتضمن 12 فريق، بالرغم من تأكيده بالمقابل على تجنيده الخيار الراهن المتمثل في البطولة الحالية المشكلة من 16 فريق، غير أن الأحداث الأخيرة الخطيرة التي عرفتها البلاد- يقول- تستدعي تفادي تكرار مثل هذه السيناريوهات في المستقبل، مجددا التأكيد علىأن غياب الصرامة هو السبب الرئيسي لأحداث العنف الأخيرة على صعيد آخر، فجر المدرب القبائلي موسى صايب قنبلة من العيار الثقيل بعد إمضائه لعقد مع أحد النوادي الإماراتية الناشطة في بطولة الدرجة الأولى، وهو الخبر الذي أكده الرئيس حناشي أمس على أمواج القناة الإذاعية الأولى.
صايب ماشي حق عليه لكن أتمنى له التوفيق
وفي هذا السياق- بدا الرئيس القبائلي محند الشريف حناشي جد غاضب على تصرف مدربه موسى صايب خاصة وأن هذا الأخير لم يشعره بإلتحاقه بهذا النادي السعودي وذلك في قوله بالعامية “ماشي حق عليه” على حد قوله. بالرغم من تأكيده بالمقابل بأنه يتمنى التوفيق له في مهمته الجديدة هذه في النادي الإماراتي بالرغم من هذه الخرجة الغير منتظرة للمدرب موسى صايب.
التربص رسميا بسانت إتيان
كشف حناشي النقاب عن مكان إجراء التربص التحضيري المغلق لفريق شبيبة القبائل والذي سيكون لمركز التحضير لسانت إتيان الفرنسي، مؤكدا بأن موعد إنطلاق التربص سيكون مباشرة بعد مباراة كأس (الكاف) المقبلة أمام النادي الكاميروني.
التحكييم الإفريقي “كرهنا” المنافسات الإفريقية
وعن منافسة (الكاف) لم يتوان الرئيس حناشي في التأكيد على أن فريقه سيراهن على الذهاب بعيدا في هذه المنافسة بالرغم من إقراره بأن المنافسة الإفريقية سواء أكانت كأس (الكاف) أو كأس رابطة الأبطال الإفريقية التي سيكون على موعد متجدد معها الموسم القادم لم تعدوا من إهتمامات الشبيبة على اعتبار الظلم الذي تعرض له الفريق من قبل التحكيم في مباراة الذهاب والإياب لحساب كأس أبطال افريقيا أمام نادي كوتون سيزور الإيفواري قائلا في هذا الشأن “بأن التحكيم الإفريقي جعل الشبيبة تكره الكرة القارية” على حد قوله.
كلنا مسؤولين وعلينا أن نرحل جميعنا
وعلى غير عادته بدا عميد رؤساء الأندية الجزائرية محند الشريف حناشي أكثر صراحة وواقعية من خلال تأكيده على أن جميع الرؤساء بدءا به وصولا الى القائمين على تسيير الكرة ببلا دنا مسؤولين على الإنزلاقات الأخيرة التي فجرت أحداث الشغب في ربوع الجمهورية، مؤكدا بأن الحل الأنجع هو رحيلهم جميعا وإعطاء دم جديد للكرة الجزائرية، مطالبا بعقد الجمعية العامة الاستثنائية (للفاف) في أقرب الآجال وعدم تأخيرها الى غاية شهر جويلية، حتي تكون جميع الفرق في الصورة- على حد قوله- ومجددا مطالبته للحكومة الجزائرية بمساعدة النوادي للنهوض بالكرة المستديرة ببلادنا.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة