صحافيو الشرق يمنحون وسام استحقاق لمصور النهار ضحية مسيرة الأرسيدي


ستنطلق صبيحة اليوم الثلاثاء في قسنطينة، مراسيم تأبينية لأحد مؤسسي الصحافة المستقلة مطلع التسعينات، وهو رئيس تحرير ومن مؤسسي جريدة ”الخبر”، فقيد الساحة الإعلامية ”عثمان سناجقي” الذي توفي يوم 30 ديسمبر الماضي بعد صراع مع المرض. المبادرة التي جاءت من تنظيم الجمعية الجزائرية للإعلام والثقافة ”صحافة الغد”، ستدوم لمدة يومين متتاليين، فحسب رئيس الجمعية السيد محمد بوحصان، فإن التأبينية ستشهد حضور أزيد من 40 صحافيا من مختلف الوسائل الإعلامية بالشرق الجزائري، فضلا عن حضور شقيق المرحوم وولديه، زيادة عن عدد من الفرق الرياضية الوطنية التي ستشارك في الدورة التي ستحمل اسمه على هامش مراسيم التأبينية. من جهته، قال رئيس اللجنة الولائية التحضيرية لـ”صحافة الغد”، أن الجمعية ستعقد ندوةً تكوينية لفائدة ما يزيد عن 40 صحافيا من الشرق الجزائري خلال الفترة الصباحية من نهار اليوم، من تنشيط الأستاذة شريفة ماشطي من جامعة منتوري بقسنطينة، على أن تنطلق الدورة الرياضية في الفترة المسائية بملعب الشهيد حملاوي بمشاركة ٧ فرق رياضية، على غرار فريق ودادية قدماء اللاعبين الدوليين الجزائريين، فريق صحافيي ولاية سطيف، فريق صحافيي عنابة، ”الخبر”، فريق ”صحافة الغد”، فريق جمعية ”راديوز” من ولاية وهران، فضلا عن فريق المحطة الجهوية للتلفزيون، على أن تستأنف المراسيم التأبينية صباح الغد، بلقاء الأسرة الإعلامية مع عائلة الفقيد في المسرح الجهوي، أين سيتم عرض شهادات حيّة عن مناقب ومآثر المرحوم، حيث سيتم تكريم العائلة وتوزيع الهدايا، الأوسمة وكأس الدورة على الفائز. في سياق متصل، وبالموازاة مع مراسيم التأبينية، أصدرت الجمعية بيانا تندّد فيه بالإعتداء السافر الذي تعرّض له مصور ”النهار” خلال المسيرة التي دعا إليها ”الأرسيدي” في اليومين الماضيين، حيث قررت جمعية ”صحافة الغد” تكريم المصور ”ابراهيم حسيني” ومنحه وسام استحقاق للشجاعة التي أبداها خلال تغطيته للحدث.    عصام.ل



التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة