إعــــلانات

صناعة: إدخال خدمات دعم لضمان إستمرارية المؤسسة

صناعة: إدخال خدمات دعم لضمان إستمرارية المؤسسة

كشف المدير التقني لشركة الصيانة الصناعية سليم بشير، أن استخدام تقنيات صناعة التجهيزات الصناعية يسمح بتصليح العتاد في الوقت المطلوب. عبر الحد من إضطرابات مسار الإنتاج إلى أدنى مستوى.

وشكّل موضوع أهمية إدخال خدمات دعم الصناعة لضمان ديمومة و فعالية المؤسسة، محور مناقشات مهنيي القطاع. خلال يوم دراسي نظم على هامش صالون “الجزائر صناعات”. حيث ومن بين خدمات الدعم هناك صيانة التجهيزات الصناعية التي تلعب دورا محوريا في تعزيز فعالية المؤسسة. سيما من خلال تجنيبها خسائر الإنتاج الناجمة عن الأعطال الطويلة للآلات. وأضاف بشير أن هذه التقنيات تسمح للمؤسسة بتفادي الإستهلاك الكبير لقطع الغيار.

كما أشارت مسؤولة مخبر التقييس بمركز الدراسات والخدمات التكنولوجية لصناعة مواد البناء حنان زميرلي، إلى عمل التقييس “علم القياس” في الصناعة مبرزة علاقتها باتخاذ القرار. مشيرة خلال مداخلتها الموسومة بعمل التقييس إداة هامة لاتخاذ القرار. إلى دور مخبر التقييس بمركز الدراسات والخدمات التكنولوجية لصناعة مواد البناء في مرافقة المؤسسات في مسعى تحقيق النوعية. مع ضمان الاعتراف الدولي بمنتوجاتهم عبر مخبرها المعتمد.

اما المديرة العامة للمعهد الوطني للوقاية من الاخطار المهنية فتيحة طيار. فقد أكدت على أهمية قيام المؤسسة بتقييم الأخطار المهنية من أجل الحفاظ على سلامة وصحة عمالها. مشيرة إلى أن تحليل الأخطار يتم انطلاقا من دراسة الاضرار. كما أضافت أن نتائج تلك الدراسات ستسمح بإعداد بطاقات تقنية لوضع برامج للوقاية بغية التقليص من الاخطار و الوقاية من الحوادث المهنية لاحقا.

»إضغط إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

رابط دائم : https://nhar.tv/ZnKdF
إعــــلانات
إعــــلانات