صندوق النقد يتوقع تعافي دول التطعيم المبكر في 2022

صندوق النقد يتوقع تعافي دول التطعيم المبكر في 2022

توقّع صندوق النقد الدولي، اليوم، أن تعود إقتصادات الدول التي بدأت تلقيحا مبكرا ضد فيروس كورونا إلى مستويات ما قبل الوباء.

وشهدت المنطقة التي تضم جميع الدول العربية وإيران تقلّص نمو لإنخفاض أسعار النفط وعمليات الإغلاق لمنع انتشار فيروس كورونا.
وقال صندوق النقد في وقت سابق، إن نمو الناتج المحلي الإجمالي في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا سيبلغ 4 بالمائة هذا العام.
ومن المتوقع، أن تحدث عملية التعافي في الدول البطيئة والمتأخرة في مجال التطعيم بين عامي 2022 و2023.
وقال مدير قسم الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في صندوق النقد الدولي، جهاد أزعور لوكالة فرانس برس، “التعافي يسير على مسار متباين.”
وأضاف ذات المتحدث، “أن تقديم اللقاح يلعب دورا مهما في تحديد مدى فعالية وعمق التعافي”.
وأطلقت العديد من دول المنطقة، وخصوصا الخليج، حملات تطعيم واسعة النطاق.
وبعد انكماش بنسبة 4.8 في المئة في عام 2020، فإنّه من المتوقع أن تحقق دول الخليج الغنية بالنفط نموا بنسبة2.7 في المئة هذا العام.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=983613

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة