صورة كاريكاتورية للانتحاريين من الأطفال

صورة كاريكاتورية للانتحاريين من الأطفال

لم تجد مجلة الدرك الوطني في عددها الصادر أخيرا من تعليق حول ظاهرة تجنيد الأطفال في صفوف الجماعات الارهابية للقيام بالعمليات الانتحارية سوى هذا الرسم الكاريكاتوري

الذي يعبر أصدق تعبير عن الظاهرة، حيث صور الرسام الكاريكاتوري الدركي سليم رميل طفلا صغيرا لازال يرضع وقد أحاط جسمه بحزام ناسف، وأصبعه على زر الضغط لتفجير نفسه، وهي صورة ترددت كثيرا بعد تنفيذ أكثر من عملية انتحارية قام بها أطفال. وهي ظاهرة جديدة أصبحت تعتمدها الجماعات الارهابية بعدما تمكنت قوات الأمن من القضاء على الكثير من عناصرها “الكبار”؟


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة