صيودة: “مهلة ثمانية أيام للشروع في إنجاز المشاريع الصناعية أو سحب العقار من المستثمر”

صيودة: “مهلة ثمانية أيام للشروع في إنجاز المشاريع الصناعية أو سحب العقار من المستثمر”

كشف والي العاصمة عبد الخالق صيودة، أنه من الضروري تطهير الوعاء العقاري الصناعي بالولاية، وهذا بغرض إسترجاع العقار.

الذي لم يعرف دخول مرحلة الإنجاز من أجل التمكن من الإستفادة منه في مشاريع أخرى مستقبلا.

جاء هذا خلال ترأسه إجتماعا بخصوص ملف تطهير العقار الصناعي.

مفيدا أنه سيتم إيفاد لجنة معاينة للقيام بزيارات ميدانية للعقارات الصناعية التي لم يتم الشروع في تجسيد مشاريعها.

وأخذ نظرة عن الوضعية التي تتواجد عليها، بتسطير برنامج يشمل جل مناطق ونواحي تواجد هذه العقارات على مستوى الولاية.

حيث أشار الوالي بخصوص العقارات التي لم يتم الشروع في تجسيدها بعد، إلى ضرورة إتباع الخطوات التالية:

إمهال المستثمر ثـمـانية أيام من أجل الشروع في إنجاز المشروع.
وإيقاف المشاريع التي لم يتم الشروع في تجسيدها بعد هذه المدة وإخطار صاحبها عبر المحضر القضائي.

أما فيما يخصّ بعض القضايا المتعلقة بالعقار، أسدى الوالي تعليمات كالتالي:

_ رفض طلبات المستثمرين بتغيير صيغة العقار المستفاد منه وإخطارهم بوجوب التنازل عن العقار في هذه الحالة.
_  إرجاء ملفات الحصول على العقار إلى غاية إستكمال تسوية الملفات الآنية.
_ تمكين المستثمرين من رخص البناء حتى يتم الإسراع في وتيرة إنطلاق أشغال مختلف المشاريع.
_ التأكيد على ضرورة عرض مناقصات بيع العقار بالجرائد الوطنية بالنسبة للوكالة العقارية لمدينة الجزائر .
كما أشار الوالي إلى ضرورة تحمل المسؤوليات والتطبيق التام للقوانين المنظمة لمجال الإسثتمار.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة