ضرورة استكمال توزيع السكنات المنجزة في إطار صندوق معادلة الخدمات الاجتماعية قبل نهاية 2009

شدد السيد الطيب لوح وزير العمل و التشغيل و الضمان الاجتماعي اليوم الأحد بميلة على ضرورة استكمال توزيع السكنات المنجزة في إطارالصندوق الوطني لمعادلة الخدمات الاجتماعية “قبل نهاية سنة 2009.” 

وأوضح السيد الطيب لوح -خلال إشرافه بقرية عزابة لطفي على مقربة من مدينة ميلة على حفل توزيع مفاتيح الاستفادة ب 200 سكن تابع لنفس الصندوق منجز بكل من عزابة لطفي و شلغوم العيد و فرجيوة- أنه من ضمن برنامج قوامه 10 آلاف وحدة سكنية تم لحد الآن توزيع 7 آلاف وحدة منه عبر 20 ولاية بالبلاد فيما ينتظر توزيع البقية ب17 ولاية أخرى.

وعبر مستفيدون من سكنات منجزة في هذا الإطار بقرية عزابة لطفي عن فرحتهم بهذا المكسب الذي يتيح لهم التمتع بإطار وظروف معيشة ملائمة.

ومن جهة أخرى سمحت زيارة العمل التي قام بها وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي لميلة بتوزيع عدد من مقررات الاستفادة ب100 محل ذي طابع مهني بعاصمة الولاية.

وتم لحد الآن بولاية ميلة إنجاز 1.043 محلا في هذا السياق وزع منها 528 محلا على مستحقيها و ذلك لخلق نشاطات مهنية متنوعة.

وبمقر مديرية الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي بولاية ميلة وزع السيد لوح عددا من بطاقة “شفاء” على مؤمنين اجتماعيين . كما أشرف قبل ذلك على تدشين المقر الجديد لمفتشية العمل بالولاية .

وتميزت زيارة الوزير أيضا بوضعه حجر الأساس لمشروع بناء مقر الوكالة  الولائية. كما تفقد مقر الصندوق الوطني للتعاقد قبل أن يختتم زيارته بمعاينة معرض حول التشغيل و آلياته بهذه الولاية التي عرفت إمضاء 5.091 عقد إدماج مهني منذ  جوان 2008 من بينها 2.442 عقدا محررا خلال الأشهر الستة الأولى من السنة .   

وبنفس الموقع وزع الوزير 19 شهادة للمشاركة في تربصات تكوين قصيرة المدى لفائدة حملة مشاريع مندمجين ضمن فرع ميلة لصندوق التأمين على البطالة منوها بالمناسبة بما تحقق من مكاسب وإنجازات في قطاع التشغيل بولاية ميلة التي سجل بها أكثر من 14 ألف طلب على العمل ضمن برامج المساعدة على الإدماج المهني.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة