إعــــلانات

ضغط على مخابر التحاليل.. الكاشف الجيني الأكثر طلبا بسبب غلاء الـ PCR

ضغط على مخابر التحاليل..  الكاشف الجيني الأكثر طلبا بسبب غلاء الـ PCR
صورة مركبة

ضغط على مخابر التحاليل.. الكاشف الجيني الأكثر طلبا بسبب غلاء الـ PCR

طالع أيضا:

إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

وزير الصحة يلتقي المدير العام لمخابر “سينوفاك”

كما إستقبل وزير الصحة، البروفيسور عبد الرحمان بن بوزيد، بمقر الوزارة الرئيس المدير العام لمخابر “سينوفاك” الصينية غاو كيونغ.

كما أشاد وزير الصحة بمستوى العلاقات التي تربط البلدين التي تعود إلى ستينات القرن الماضي. حيت تعتبر الصين اول دولة غير عربية اعترفت بالحكومة الجزائرية المؤقتة آنذاك.

كشف نور الدين بوديسة المدير العام للهيئة الجزائرية للإعتماد “ألجيراك”، أنه من المقرر إعتماد ثمانية مخابر لتقييم مطابقة المنتجات. تابعة لوزارة التجارة و ترقية الصادرات، سنة 2022.

وقال بوديسة، خلال مداخلة له على أمواج الإذاعة الوطنية، أنه من بين هذه المخابر هناك مخبر قسنطينة “المركز الجزائري لمراقبة الجودة والتغليف”، والمخبر الوطني للتجارب الموجود في سيدي عبد الله بالجزائر العاصمة، تتمثل مهمتهما في مراقبة مطابقة المنتجات لا سيما معدات التدفئة.

وأشار في ذات السياق، إلى أن 130 هيئة ومؤسسة تم إعتمادها من طرف هيئته. مؤكدا أن هذا العدد مرشح للإرتفاع الى 240 في اجل قريب جدًا. لأن ما يقارب من 70 هيئة في صدد الحصول على الاعتماد.

و من بين القطاعات المعنية باعتماد ألجيراك، هي قطاع الصحة. معلنا في ذات السياق، أن إتفاقية إطار قد حظيت بموافقة الوكالة الوطنية للمنتجات الصيدلانية ( ANPP ) وسيتم التوقيع عليها قريبا بهدف دمج الإعتماد في أنشطة قطاع الصحة.

وكشف المدير أن الجزائر من البلدان القليلة” في إفريقيا التي أنشأت الشهادة “الطبية-البيولوجية” التي ستخضع لها جميع مخابر التحاليل البيولوجية والطبية التي بدأت الحصول على اعتمادها من طرف ألجيراك.

في الميدان الطبي، أعلن بوديسة أيضا عن إطلاق معيار جديد “ايزو- 13485”. و هو شهادة الأجهزة الطبية وهي الأولى من نوعها في الجزائر.

من جانب آخر، أشاد المتحدث بفرض مصالح الجمارك لتقارير تسلمها الهيئات المعتمدة من طرف ألجيراك، من أجل اعطاء الموافقة على دخول المنتجات المستوردة إلى الجزائر.

وكشف في سياق ذي صلة، إلى دور التقييس في تحسين قابلية تصدير المنتجات الجزائرية، واعتبر بوديسة أن الجودة هي معيارا حاسما يسمح للمنتجات الجزائرية بولوج الأسواق الخارجية واحتلال مكانة فيها.

رابط دائم : https://nhar.tv/32MiC
إعــــلانات
إعــــلانات