طالب رفع راتبه.. فوجد نفسه وعائلته يعيشون في “ڨـيطون” بوهران

طالب رفع راتبه.. فوجد نفسه وعائلته يعيشون في “ڨـيطون” بوهران

“أريد مسكنا ولو بغرفة واحدة أحفظ فيه كرامة عائلتي”.. هي صرخة رب عائلة متكونة من 6 أفراد أصغرها رضيعة ولدت قبل 15 يوما إثر عملية قيصرية، لازالت الأم تعاني مضاعفاتها.

أفراد العائلة وجدوا نفسهم يفترشون الأرض، بخيمة صغيرة وسط الطريق ببلدية بطيوة في وهران.

حالة اجتماعية مزرية، تسبب فيها صاحب مزرعة أقدم على طرد العائلة في يوم ممطر إلى الشارع بعد مطالبة عامل لديه بالرفع من أجرته.

وهذا أمام ما يبذله من جهد في العديد من المهام التي أوكلت له من بينها الحراسة، جمع المحصول ونقله، الرعي والإعتناء بالدواجن.
هي معاناة ابن من أبناء الجزائر الزوالية، لم تعره السلطات المحلية أي اهتمام باستثناء مواطنين من فاعلي الخير عقدوا العزم على مساعدة وإعانة هذه العائلة بالقدر المستطاع.

في انتظار تدخل أصحاب الحل والربط على مستوى دائرة بطيوة وولاية وهران.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة