طبيب يقود شبكة وطنية للمتاجرة في الحبوب المهلوسة بالبليدة

طبيب يقود شبكة وطنية للمتاجرة في الحبوب المهلوسة بالبليدة

كان يقوم بتحرير وصفات طبية لاقتناء أدوية من الصيدليات

تمكنت عناصر الشرطة التابعين للأمن الحضري الأول بالبليدة، من تفكيك شبكة إجرامية منظمة مختصة في المتاجرة بالأقراص المهلوسة تتكون من أربعة أشخاص.

وحسب مصادر مطلعة، فإن الشبكة يمتد نشاطها عبر محور ولايتي البليدة والمدية، ويقودها طبيب ينحدر من المدية كان يقوم بتحرير وصفات طبية لاقتناء الأدوية من إحدى الصيدليات بالبليدة.

واستنادا لنفس المصادر، فإن القضية تم اكتشاف خيوطها عقب دوريات لعناصر الشرطة، أين لفت انتباههم وجود سيارة سياحية مشبوهة بوسط مدينة البليدة على متنها شخصان، وعقب إخضاعهما للتفتيش عثر بداخلها على كيس بلاستيكي فيه 360 قرص مهلوس، ليتم توقيفهما وتحويلهما للمركز.

وبعد مواصلة التحقيقات، تم الانتقال إلى مسكن المشتبه فيه الأول الكائن بولاية المدية بموجب إذن بتمديد الاختصاص، أين تم العثور على كمية أخرى من الأقراص المهلوسة قدرت بـ65 قرصا مهلوسا.

وقد تبين من خلال التحقيق مع الموقوفين المشتبه فيهما، أنهما قاما بشراء الأدوية من إحدى الصيدليات بمدينة البليدة لإبعاد الشبهات بوصفة طبية صادرة عن طبيب في ولاية المدية، ليتم توقيف هذا الأخير مع تقديم الجميع للمثول أمام العدالة، أين صدر في حقهما أمر بإيداعهم الحبس.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة