طحكوت: “ماعندي لا عقارات لاشركات لا تلفزيون في الخارج وكل استثماراتي بالجزائر”

طحكوت: “ماعندي لا عقارات لاشركات لا تلفزيون في الخارج وكل استثماراتي بالجزائر”

كشف محي الدين طحكوت عن ممتلكاته، منها 4 شقق اشتراها في 2008 من عند الجيلالي مهري في إطار السياحة.

وتم شراؤها بعقد رهن والامن العسكري، اخضعوه للاستجواب عليها، وقال انه يملك الوثائق ويمكن للمحكمة الاطلاع عليها.

وواصل محي الدين طحكوت الكشف عن ممتلكاته انه ليس له علاقة بمؤسسة نوميديا نيوز، وانه يملك نوميديا tv فقط.

وأفاد أن لها سجل تجاري وهو مسيرها الوحيد، اما نوميديا نيوز فقد اشترى 80 حصة من احد المساهمين فيها قبل وفاته.

وجرت عملية الشراء في وكالة الاتصال والاشهار سنة 2014.

وتهكم طحكوت من إشاعة ملكيته لشركات طيران في الخارج.

وأوضح انه كان مساهم في شركة سلام تور للطيران، التي كانت تبيع تذاكر الطيران، ثم تنازل عنها في 2010، بعد عمل 6 اشهر فقط.

وأكد طحكوت انه استأجر قاعدة حياة في سكيكدة بعقد إيجار، وليس عقد ملكية ناكرا ملكيته لها.

وصرح طحكوت في غضب للمحكمة انه لا يملك سيارات او عقارات او مؤسسة اعلامية في الخارج وكل استثماراته في الجزائر.

” Mr سوزوكي من 2017 وهو يزور الجزائر ويبيت في” حمام ربي”

انفجر الحضور بالضحك لتصريحات المتهم محي الدين طحكوت، وهو يدافع على نفسه ردا على التهم المنسوبة اليه.

خاصة بعدما قال ان الشريك الاجنبي سوزوكي منذ 2017 وهو يزور الجزائر ويتردد على حمام ربي للمبيت فيه.

بل لم  يتوقف طحكوت حتى وهو يتكلم عن وزير الصناعة يوسف يوسفي الموقوف والمتابع معه في نفس القضية، استياءا منه لإنكار معرفته به.

وما ان استأنف القاضي الجلسة المسائية، راح محي الدين يستظهر صورته برفقة يوسفي ومدير الصناعة التي التقطها مع المستثمر الاجنبي الكوري، خلال صفقة تصنيع السيارات.

وأنكر المتهم طحكوت وجود ديون مترتبة عنه قائلا” سيدي الرئيس الدولة ما تنسالنيش، حتى cmi وليس لدي قروض في الاستثمار،،”.

“سيدي الريس حقرونا… حجوزلي كل ممتلكاتي حتى قطعة أرض صدقتها في سبيل الله لمسجد بدالي ابراهيم وحجوزها”

لم يفوت المتهم الموقوف محي طحكوت الفرصة وهو يدافع على نفسه ردا على تهم الفساد التي وجد نفسه غارقا فيها.

وشكا طحكوت، الحكم القضائي الذي شمل ممتلكاته المنقولة وغير المنقولة والتي تم حجزها بما فيه حساباته البنكية الخاصة به وبأولاده.

وقال “سيدي الرئيس حقرونا انا ضحية، اي شيء يتعلق بطحكوت جابوه، حتى قطعة أرض تصدقت بها للجامع في سبيل الله بدالي ابراهيم وحجزوها”.

وذكر مرة أخرى ان السلطات القضائية حجزت أملاكه بالكامل، بما فيه المنزل العائلي، حسابته وحسابات ابنائه.

وقال طحكوت “سيدي القاضي الحرقة التي في قلبي وكأننا لم نعمل شيء 46 سنة عمل حتى منزل الورثة وحجزوه.”

وأكد المتهم دوما في هذا السياق انه عمل في إطار القانون وكل ما أخذه من امتيازات في إطار القانون.

أكثر من 309 مليار دج خسرتها الجزائر جراء مشاريع رجل الاعمال مالك محي الدين طحكوت

بعد أن أعلن القاضي عن غلق أبواب المناقشة وفتح أبواب المرافعة تقدم الطرف المدني الممثل في الخزينة العَمومية للشروع في المرافعة.

وكشف المحامي دهلوك زكريا  خلال مرافعته عن الرقم الرهيب الذي يعد خسارة الحقها رجل الاعمال المتهم محي الدين طحكوت بالخزينة العمومية.

بحيث اكد الدفاع ان الافعال التي ارتكبها رجل الاعمال المتهم الموقوف محي الدين طحكوت في غاية الخطورة ويعاقب عليها القانون.

وهذا من خلال الضرر الجسيَم الذي لحق بالخزينة العمومية.

وأحصى أن الخسائر التي ألحقها طحكوت إجمالا بأكثر من 309 مليار دج، نظير تحويله 890 الف اورو ومليون ونصف دولار أمريكي إلى الخارج.

ففي مجال تصنيع السيارات، أكد المحامي أن طحكوت كلف الخزينة العمومية 9 ملايير دج.

أما في مجال النقل الحضري والجامعي، فقد بلغت قيمة الضرر 100 مليون دج، على غرار الخسائر التي تكبدتها الدولة -يقول المحامي-.

وهذا جراء تحويل الأموال إلى الخارج التي اعترف بها المتهم طحكوت صراحة حين اجاب ان الأموال المحولة كانت باسمه، وليس باسم اشخاص اخرين.

منوها ان تحويل الأموال  إلى الخارج في كنف القانون، يختلف تماما عن تحويل الأموال إلى الخارج بطريقة غير مشروعة.

ملتمسا اخيرا قبوله التأسيس كطرف مدني، مقدما طلبات كتابية تتمثل في تعويض ما يفوق 309 مليار دج.

بالإضافة الى ومبلغ 1مليون دج لكل من احمد أويحيى، سلال، وبوشوارب، عبد الغني زعلان، ويوسف يوسفي وعمار غول، ونفس المبلغ لباقي المتهمين.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=915872

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة