طفل ينتحر شنقا بسبب نتائجه الدراسية بالمدية

طفل ينتحر شنقا بسبب نتائجه الدراسية بالمدية

تم العثور على طفل، يبلغ من العمر 14 سنة، مشنوقا داخل منزل مهجور، ببلدية حناشة، غربي ولاية المدية.

وحسب مصادر “النهار”، فإن الطفل يدرس السنة ثالثة متوسط، وقد انتحر بعد نتائجه المدرسية الضعيفة لهذا الفصل.

وحسب أقارب الضحية، فإن الطفل ترك في المنزل استدعاءً مكتوبا من طرف إدارة المؤسسة لوالده.

وتوجه إلى أحد المنازل المهجورة، أين قام بالانتحار شنقا بواسطة حبل.

وقد تم نقل جثته إلى مستشفى محمد بوضياف بالمدية، وفتح تحقيق من طرف مصالح الدرك الوطني لبلدية حناشة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة