طفل ينقذ 51 تلميذا من الموت حرقا وإيطاليا تمنحه الجنسية

طفل ينقذ 51 تلميذا من الموت حرقا وإيطاليا تمنحه الجنسية

أنقذ طفل يبلغ من العمر 13 عاما، 51 طالبا، من الموت، بعد محاولة حرقهم أحياء داخل حافلة مدرسية من طرف سائق، الأربعاء الماضي.

وحسب وسائل إعلام إيطالية، فقد هدد سائق سنغالي، بإحراق الطلبة داخل الحافلة وصب فيها البنزين مشعلا النار، بالقرب من ميلان.

ليقوم الطفل المصري، بإخفاء هاتفه، وخدع السائق بإيهامه بأنه يصلي، وهو يتحدث لوالده بالعربية، ويكشف له ما يحدث لهم.

واتصل والد الطفل، بالشرطة، والتي حددت مكان الحافلة وطاردتها، وأرغمت السائق على الوقوف.

وعقب إنقاذهم، أشاد زملاء الطفل بإنقاذه لحياتهم، كما أن أحد الزملاء قال:”هو بطلنا”.

من جهته، قال والد الطفل : “لقد أدى إبني واجبه، سيكون من الرائع أن يحصل الآن على الجنسية الإيطالية”.

وأضاف والد الطفل “نحن مصريون، لقد وصلت إلى إيطاليا في عام 2001، ولد إبني هنا، لكننا لا نزال ننتظر الوثيقة الرسمية، نود حقا البقاء في هذا البلد”.

وذكرت وسائل إعلام إيطالية محلية، أن تصرف الخاطف كان احتجاجا على الحكومة الإيطالية، بسبب غرق مهاجرين في البحر المتوسط.

و مكافأة على موقفه البطولي، منحت إيطاليا الجنسية الإيطالية للطفل المصري البطل، رامى شحاتة.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=613063

التعليقات (2)

  • Bachirou.bencharfa

    كاين.ابطال.مسلمين.لكن.مهمشين.من.طرف.المتشددين

  • Salahsalhi

    الحمدلله رب العالمين على سلامتهم

أخبار الجزائر

حديث الشبكة