طمار يقود حربا ضد الإطارات

لا يزال مسلسل الإقالات الذي تشهده وزارة الصناعة وترقية الاستثمارات متواصلا، بحيث تبين أن الوزير عبد الحميد طمار يكون قد أقال أربعة إطارات سامية من مناصبها،

على خلفية موقفهما بمقاطعة مراسيم تنصيب المدير الجديد للمعهد الوطني للملكية الصناعية،  ويتعلق الأمر بالإقالة مسؤول الموارد البشرية على مستوى الوزارة، ومدير العلامة، بالمعهد الوطني للملكية الصناعية، فإذا كان هذا هو وضع الإطارات السامية على مستوى الوزارة فكيف هو حال الاستثمارات


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة