ظاهرة تزوير التذاكر تتواصل والأمن يفتح تحقيقا للكشف عن المتورطين

لاتزال مداخيل مباريات مولودية العلمة تشكو الضعف، رغم الحضور الجماهيري المنقطع النظير

الذي تعرفه مواجهات مولودية العلمة، كان آخرها مباراة شبيبة القبائل، أين تم بيع 8 آلاف تذكرة من 10 آلاف، التي وضعتها البلدية لهذه المواجهة، لتحافظ المداخيل على نفس المعدل 100 مليون بسعر 120دج للتذكرة والذي يتناقض مع عدد 20 ألف التي ملأت المدرجات، ويبدو أن ظاهرة تزوير التذاكر أصبحت هاجسا حقيقيا بالنسبة للمنظمين، كما لاتزال ظاهرة الدخول المجاني والتساهل في السماح للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 15 سنة للدخول لمشاهدة المباريات، رغم الاجراء الذي تم الاتفاق عليه بإعتماد الدخول ببطاقات التعريف، تجدر الاشارة إلى أن المجهودات التي قامت بها إدارة الملعب بخصوص وضع عدة مداخل لتخفيف الضغط عن الانصار عند الدخول، وإعادة وضع حائط عالي يصعب التسلق، بالاضافة إلى منع إدخال جميع أنواع المقذوفات وتخصيص منصة جديدة خاصة بضيوف الادارة من 400 مكان، في إنتظار بداية أشغال إعادة ترميم غرف ملابس أكابر مولودية العلمة في الاجل القريب. وقد علمنا أن مصالح الامن قد فتحت تحقيقا منذ فترة للكشف عن مصدر ظاهرة تزوير التذاكر وتقديمهم إلى العدالة لنيل جزائهم.

يذكر أن التشكيلة إستأنفت التدريبات أمسية البارحة داخل القاعة بسبب الثلوج التي كست أرضية ملعب حارش عمار.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة