عامان حبسا غير نافذ لموظفة بمكتب بريد القليعة بتهمة إختلاس أموال عمومية

قضت -مؤخرا-

 محكمة القليعة بولاية تيبازة، بإدانة عاملة بالإعلام الآلي بمكتب بريد القليعة، قبل شغلها نفس المنصب بمكتب بريد تيبازة، بعامين حبسا غير نافذ وغرامة مالية قيمتها 50 ألف دج، بتهمة إختلاس أموال عمومية وخاصة والتزوير في شيكات. المتهمة البالغة من العمر27 سنة متزوجة وأم لرضيع حديث الولادة، نفت إرتكابها للجرم المنسوب إليها مؤكدة في معرض تصريحاتها أمام محكمة القليعة بأنها فعلا سحبت الأموال المقدر قيمتها بـ160 مليون سنتيم، بطلب من المدعية التي كانت تربطها علاقة مصاهرة بها، كون أن تلك الأخيرة خطبت أخت المتهمة لإبنها المقيم بفرنسا، قبل أن تفسخ الخطوبة مضيفة بأن الأموال التي كانت تسحبها عن طريق شيكات النجدة، كانت تسلمها لإبن المدعية التي إتهمتها حسبها باطلا بإختلاس أموالها التي أرجعتها لها كاملة غير منقوصة، ومع ذلك فقد أصرت على متابعتها قضائيا. محكمة القليعة وبعد المداولات أدانت المتهمة التي سبق لها وأن أودعت الحبس بأمر من قاضي التحقيق، لدى محكمة القليعة بعامين حبسا غير نافذ وغرامة مالية قيمتها 50 ألف دج.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة