عام حبسا نافذا في حق طبيب بالكريمية

  • أدانت، مؤخرا، محكمة الجنح بالعطاف المتهم “ب.ب” وهو طبيب عام بعيادة خاصة ببلدية الكريمية بعقوبة عاما حبسا نافذا. تفاصيل القضية تعود إلى أوت الماضي، أين تسبب المتهم في وفاة الطفل “ب.م.أ” يبلغ من العمر ٣ سنوات، بعد خطأ طبي، حيث أقدم على إعطاء الضحية جرعات زائدة من المخدر، بهدف تعريضه لعملية الختان تجاوزت الخمس جرعات، ما جعله يفقد الوعي، حيث أعاده والده للطبيب بعد لحظات، ليقدم له الإسعافات بجهاز التنفس الاصطناعي، إلا أنه لم يكن يتوفر عنده، الأمر الذي جعل والد الضحية يضطر لنقله إلى العيادة المتعددة الخدمات بوادي الفضة، التي تبعد بنحو أكثر من ٦ كيلومترات، قبل أن يلفظ أنفاسه في الطريق. وعلى إثر ذلك، تم رفع دعوى قضائية ضد الطبيب المتهم، لتثبت إدانته بالتهمة وحكم عليه بعام حبسا نافذا.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة