عام حبسا نافذا لشرطي هدد شخصين بسلاحه

عام حبسا نافذا لشرطي هدد شخصين بسلاحه

أيد أمس

الأحد، ممثل الحق العام لدى محكمة تيبازة، الحكم المعارض فيه والقاضي بعام حبسا نافذا مع غرامة 20 ألف دينار في حق الشرطي العامل بالجزائر العاصمة (ب. محمد) المتهم بجنحة محاولة القتل بالسلاح الناري، حيث تعود حيثيات القضية إلى 10 أفريل 2008 على الساعة الثالثة بجوار الملعب الكائن بمحلات مخيم السلام بشنوة بلدية تيبازة، لما تشاجر المتهم مع أبناء عمه (ب. محمد) و(ب. نسيم) على مستوى الطريق المؤدي إليهم كونه قام بأعمال حفر فيه، ليتطور الشجار بعد ذلك بجوار الملعب المحاذي للشاطئ حين أخرج المتهم المسدس الذي كان يحمله معه، وفور مشاهدة الضحية الأولى للمسدس لاذ بالفرار باتجاه الشاطئ ليسمع طلقة نارية، وعند التفاتة نحو الخلف شاهده يضع مسدسه على مستوى صدر الضحية الثاني مهددا إياه بالموت، اندهشت القاضية للتهمة المدونة في الملف ”التهديد بالسلاح الأبيض” ليتضح بعد دفاع محامي الضحايا بأنه محاولة قتل بسلاح ناري، وتأكد من شهادة والد المتهم القاضية بأنها الواقعة الثانية التي يخرج فيها ابنه السلاح الناري للتهديد، بعد تقديم محامي المتهم شهادة تؤكد عدم خروج أي طلقة من نفس السلاح بتاريخ مارس 2009 .

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة