عباس النوري: أنا أول الكافرين بقبلة مصر الفنية

عباس النوري: أنا أول الكافرين بقبلة مصر الفنية

قال النجم السوري عباس النوري، بطل مسلسل باب الحارة الذي ارتبط به المشاهدون العرب “إنه اعتذر عن العروض التي قدمت له للتمثيل في مصر

نافيا في الوقت نفسه نفى تلقيه عروض زواج من معجبات بعد النجاح الكبير لباب الحارة في جزئه الثاني”. وحيا النوري في حوار مع صحيفة الوطن الكويتية يوم الأحد النجوم السوريين الذين عملوا في الدراما المصرية، خاصة جمال سليمان وأيمن زيدان وتيم الحسن وغيرهم، لكنه قال “إذا كانت القبلة المصرية هي القبلة الوحيدة للصلاة على المستوى الفني، فأنا أول الكافرين، فأنا أصلي في مدغشقر كما أصلي في السعودية، وأنا تلقيت عروضا للعمل في مصر واعتذرت عنها، وهذا لا يعني أنني اعتذرت بعنجهية أو تأفف ولكن لأن الأعمال لم تناسبني”. ورغم أنه أكد أن مصر هي “أم الفنون” في المنطقة العربية إلا أنه قال “إن الدراما التلفزيونية المصرية لم تنجح حتى الآن في تفريخ نجوم جدد للأسف الشديد، بالرغم من أن مصر تمتلك طاقات كبيرة جدا وأهم من النجوم أحيانا، فأصبحت الأعمال الدرامية تُفصل على قياس النجوم من حيث الحكاية ومن حيث الإخراج ومن حيث كل شيء فالنجم يستقطب كل شيء”.
وحول النجاح المدوي لمسلسل باب الحارة 2، قال “إنه فوجئ مع فريق العمل بذلك” مشيرا إلى أن الإعلام الإسرائيلي والأمريكي بدأ يدرس لماذا ارتبط العرب بهذه الدراما الشعبية الناجحة، وقال “إن ذلك يتم في وقت نحن العرب حتى الآن قاعدين نناطح أنفسنا بالتنظير وما عندنا قدرة لكي نفسر أو نحلل عناصر هذا النجاح حتى نفهمها ونقدر نحافظ على خطاب فني وثقافي أمين لمشاعر الجمهور العربي وفي الوقت نفسه مفيد”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة