عبدون أول الملتحقين وتأخر زياني، بوڤرة، لحسن وغزال إلى الغد

عبدون أول الملتحقين وتأخر زياني، بوڤرة، لحسن وغزال إلى الغد

يعود لاعبو المنتخب الجزائري إلى أحضان ''الخضر''

 بعد أن غابوا عنه منذ الإنتهاء من خوض غمار الكأس الإفريقية الشهر المنصرم بأنغولا، حيث سيدخل رفقاء القائد منصوري في تربص مغلق يدوم ثلاثة أيام يختتم بمباراة ودية أمام المنتخب الصربي هذا الأربعاء ومن أجل ذلك سيتوافد اللاعبون المحترفون إلى الجزائر بداية من اليوم.

برمج الطاقم الفني والإداري للمنتخب الجزائري تربصا مصغرا يدوم ثلاثة أيام بالعاصمة وبالضبط في الفندق العسكري ببني مسوس وهذا من أجل إجراء مباراة ودية تحضيرية أمام المنتخب الصربي يوم الأربعاء المقبل بملعب 5 جويلية الأولمبي على الساعة السابعة مساء، وسيتوافد لاعبو منتخب المحاربين إلى الجزائر ابتداء من اليوم وهذا بعد الانتهاء من التزاماتهم مع نواديهم الاوروبية على اعتبار أن البطولات الاوروبية ستلعب يومي السبت والاحد مع تسجيل تأخر بعض اللاعبين في الالتحاق بالتربص على غرار زياني، بوغرة ولحسن الذين سيلعبون مباريات مع نواديهم يوم الأحد وسيتنقلون مباشرة الى الجزائر بعدها ليلتقى كل اللاعبين في الفندق العسكري لبداية التربص التحضيري لنهائيات كأس العالم، ورغم قصر مدة التربص إلا أن الطاقم الفني متفائل كثيرا بنجاحه على اعتبار أن اللاعبين لم لم يلتقوا ببعضهم البعض منذ نهائيات كأس الأمم الافريقية نهاية الشهر الماضي وسيستغل الناخب الوطني رابح سعدان الفرصة من أجل الحديث مع لاعبيه حول الوافد الجديد مهدي لحسن لاعب راسينغ سانتاندير الاسباني حيث ستكون هذه المرة الاولى التي سيلتقي فيها الأخير بلاعبي المنتخب الوطني الذين سبق لبعضهم رفض التحاقه.

عبدون أول الملتحقين وتأخر زياني، بوغرة، لحسن وغزال

وسيكون لاعب نادي نانت الفرنسي جمال عبدون أول الملتحقين بتربص ”الخضر” على اعتبار أن فريقه لعب مباراة مع فريقه أمس الأول، في حين لعب كل من مطمور، عنتر يحيى، الشادلي، يبدة، بلحاج، منصوري وجبور  مباريات الدوري الألماني، الانجليزي، الفرنسي واليوناني على التوالي مع نواديهم أمس السبت، ومن المنتظر أن يتنقلوا الى الجزائر مباشرة بعد المباريات والدخول في تربص ”الخضر” إلا أن هذا التربص سيشهد تأخر بعض اللاعبين على غرار زياني الذي سيلعب فريقه اليوم أمام نادي هانوفر وبوغرة الذي سيستقبل نادي سلتيك في مباراة الداربي الاسكتلندي مع ناديه رانجرس متصدر الترتيب ومهدي لحسن الذي سيسيتقبل نادي ألميريا الاسباني أما المهاجم غزال فهو معني بمباراة ناديه سيينا في الدوري الايطالي أمام نادي ليفرنو، وقد يسجلون حضورهم في التربص يوم الاثنين أو الاحد ليلا.

لحسن سيكتشف أجواء ”الخضر” لأول مرة وجبور والشادلي يعودان

سيكتشف الوافد الجديد مهدي لحسن لأول مرة أجواء المنتخب الجزائري المشبعة بالحرارة والاخوة ومن المنتظر أن يجد استقبالا حافلا من قبل اللاعبين الحاليين لـ”الخضر” رغم أن البعض منهم كان يرفض قدومه منذ البداية وهو ما جعل لحسن يتردد في قبول عرض منتخب المحاربين في وقت سابق قبل أن يلقى ضمانات من قبل الناخب الوطني الذي أكد له أن جميع اللاعبين يرحبون به في المنتخب، ومؤكد أنه سيلقى نفس الترحاب الذي سبق ليبدة ومغنى وأن لقياه، وفي وقت سيكون لحسن مع اكتشاف أجواء جديدة في ”الخضر” سنشهد عودة جبور والشادلي الى أحضان منتخب الجزائر الذي ظل دائما باسطا لهما يديه وفاتحا أحضانه على مصراعيهما لهما بحيث ستكون عودة هذا الثنائي إلى بيت لطالما احتضنهما وشعرا فيه بحرارة الأجواء العائلية رغم أن آخر مرة دافع فيها الشادلي عن ألوان ”الخضر” كانت منذ موسمين تقريبا عندما انهزم المنتخب الجزائري على يد المنتخب الغيني بهدفين دون مقابل.

بزاز، مغني وبوعزة سيحضرون، صايفي في الشك وحليش معني بالمباراة

سبق لبعض اللاعبين غير المعنيين بتربص ”الخضر” هذه المرة التأكيد على أنهم سيطلبون من نواديهم من أجل الحضور إلى الجزائر لمتابعة المباراة الودية أمام المنتخب الصربي بحيث سيكون كل من مهاجم نادي ستراسبورغ الفرنسي ياسين بزاز الذي أجرى عملية جراحية ومراد مغني وسط ميدان لاتزيو الايطالي المصاب هو الآخر بحيث يتلقى العلاج منذ ثلاثة أسابيع في فرنسا إضافة إلى عامر بوعزة الذي لم توجه له الدعوة هذه المرة بسبب الاصابة إلا أنه يشارك بصفة عادية مع ناديه بلاكبول الإنجليزي، إضافة إلى صايفي مهاجم إيستر الفرنسي، حاضرين في المباراة الودية ولكن في المدرجات، ومن جهة أخرى أكدت لنا مصادرنا أن رئيس الاتحادية الجزائرية محمد روراوة طلب منهم الحضور وهذا حتى يتحدث معهم بخصوص منحة المونديال، أما مدافع نادي ماديرا البرتغالي رفيق حليش المصاب فإنه معني بهذه المواجهة رغم إصابته فهو ملزم بالحضور وهذا بعد أن وجهت له الدعوة، في حين أن اللاعبين المحليين لعبوا جميعا مبارياتهم أمس ولن يتأخر أي لاعب في الإلتحاق بالمنتخب الوطني.

لحسن يهتف لسعدان ويؤكد قدومه غدا إلى الجزائر

أكد موقع ”كل شيىء عن الجزائر”، فيما يخص الوجه الجديد في التشكيلة الوطنية، مهدي لحسن لاعب نادي سانتاندير الاسباني، أن مصدرا مقربا من الطاقم الفني أكد أن اللاعب هتف للمدرب رابح سعدان أمس الجمعة، وأكد له مشاركته في التربص بعد انتهائه من مشاركة فريقه في المباراة أمام ألميريا في البطولة الاسبانية والتي ستجري مساء غد الأحد. يباشر المنتخب الوطني تربصه التحضيري اليوم الأحد 28 فيفري، بفندق الجيش ببني مسوس بالعاصمة، لمواجهة منتخب صربيا وديا يوم الأربعاء المقبل على ملعب 5 جويلية الأولمبي، وسينطلق التربص بمشاركة 14 لاعبا فقط، منهم 7 محليين و7 محترفين فقط، فيما سيتأخر 5 لاعبين عن الالتحاق باليوم الأول من التربص بسبب التزاماتهم مع نواديهم في مختلف البطولات الأوروبية. وفيما يخص الوجه الجديد في التشكيلة الوطنية، مهدي لحسن لاعب نادي سانتاندير الاسباني، فقد أكد مصدر مقرب من الطاقم الفني لـ”كل شيء عن الجزائر” أن اللاعب هتف للمدرب رابح سعدان أول أمس الجمعة، وأكد له مشاركته في التربص بعد انتهائه من مشاركة فريقه في المباراة أمام ألميريا في البطولة الاسبانية والتي ستجري مساء اليوم الأحد.  وسيغيب زياني عن اليوم الأول بسبب التزاماته مع ناديه فولفسبورغ الذي سيلعب لقاء اليوم الأحد، في إطار البطولة الألمانية سيجمعه بنادي هانوفر، وسيكون عنتر يحيى أخر الملتحقين بالتربص حيث سيلتحق في اليوم الثالث أي يوم 02 مارس، بسبب انشغاله بعقد قرانه في العاصمة الفرنسية باريس يوم الفاتح مارس، فضلا عن أنه يخوض اليوم مباراة مع ناديه بوخوم في البطولة الألمانية بنادي نورنبرغ. وبدوره لن يتمكن عبد القادر غزال من الحضور في الوقت المتفق عليه بما أنه سيلعب لقاء مع ناديه سيينا اليوم الأحد أمام ليفورنو. فيما سيكون صخرة دفاع المنتخب الوطني مجيد بوڤرة على موعد مع الداربي الاسكتلندي، الذي يجمع فريقه غلاسكو رانجرز بسيلتيك.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة